رئيس التحرير: عادل صبري 09:09 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الحرية والعدالة: تعديل الدستور سيتم بعد انتخابات النواب

الحرية والعدالة: تعديل الدستور سيتم بعد انتخابات النواب

الحياة السياسية

الدكتور ياسر حمزة

الحرية والعدالة: تعديل الدستور سيتم بعد انتخابات النواب

عمر ياسين : 27 يونيو 2013 12:12

قال الدكتور ياسر حمزة – عضو اللجنة القانونية بحزب الحرية والعدالة - إن الحزب له رؤية في بعض المواد في الدستور، استجابة لدعوة الرئيس محمد مرسي التي أطلقها أمس، لتدعيم مبدأ الفصل بين السلطات حيث لا يوجد في أي دستور في العالم سلطة مطلقة، سواء كانت تشريعية أو تنفيذية أو قضائية، واعتماد مبدأ الفصل بين السلطات في إطار نوع من الرقابة المتبادلة والمتعاونة، بين السلطات الثلاث.


وأضاف حمزة أن الحزب لم يحدد حتى الآن نصوص المواد على وجه القطع لكن أغلبها يتعلق بباب "الحكم" واللجنة ترحب بأي اقتراحات لتعديل المواد وفق شروط لمصلحة الحقوق والحريات وتفعيل مؤسسات الدولة، وتحقيق الديمقراطية ومبدأ تداول السلطة، وكل تعديل له أسبابه، وفي كل الأحوال الدساتير التي توضع بعد الثورات يشملها التعديل كما حدث في الدستورالفرنسي الجمهورية الخامسة، والدستور الامريكي الذي يعد من أقدم الدساتير في العالم.


وحول موعد إجراء التعديلات الدستورية قال كل هذه التعديلات لن تتم إلا بعد انتخابات مجلس النواب لأن الدستور ينص على أن  التعديلات يتقدم بطلب التعديل إما رئيس الحمهورية أو أعضاء مجلس النواب ومجلس الشورى الحالي يملك وفق المادة سلطة التشريع دون سلطة تعديل الدستور، على الفصائل السياسية أن تتوافق على المواد ثم تطرح مواد التعديل بعد الانتخابات البرلمانية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان