رئيس التحرير: عادل صبري 12:19 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

محمد سلطان لمأمور القسم: يا تخرجوني يا تسبوني أموت

محمد سلطان لمأمور القسم: يا تخرجوني يا تسبوني أموت

الحياة السياسية

محمد سلطان أثناء إحدى جلسات المحكمة

محمد سلطان لمأمور القسم: يا تخرجوني يا تسبوني أموت

نادية أبوالعينين 17 ديسمبر 2014 12:33

قالت سارة محمد، أحد أفراد عائلة محمد سلطان: إن قوات الأمن أعادته مرة أخرى إلى السجن بعد نقله بالأمس إلى قسم الطوارئ بالقصر العيني لتدهور حالته الصحية.

وأوضحت لـ"مصر العربية"، أن سلطان رفض الخضوع لأي علاج أو مجرد الكشف عليه، وهو ما يجعلهم لا يعلمون مدى تدهور حالته، ولكن الأطباء  أوضحوا لهم أن حالته الآن أصبحت متدهورة بشدة وهو ما ظهر في إدراكه واستيعابه للكلام. بحد قولها.

وأشارت سارة إلى أن محمد بدأ إضرابا عن العناية الطبية منذ 10 أيام لعدة أسباب كان أولها نقل والده صلاح سلطان إلى سجن العقرب شديد الحراسة، وحبسه انفراديا، موضحة أنه عقب تدهور صحته نقل لمستشفى السجن بالعناية المركزة وترك وحيدًا.

وأكدت أن هناك حالة من التعسف مع سلطان الأب  بشكل عام داخل السجن بداية من منعه من الخروج من زنزانته للتريض،  ومصادرة الراديو والكتب الخاصة به .

وتابعت: "محمد مضرب عن الماء أيضًا ووضعه متدهور للغاية، ولن يوقف الإضراب عن العلاج، وقال لهم فى السجن يا تطلعونى يا أموت".

وأوضح الدكتور أحمد ممدوح، أحد الأطباء المتابعين لحالة سلطان بالقصر العينى، أنه كان يعانى من تدهور حالته الصحية والنفسية عند نقله أمس إلى الطوارئ ، موضحا أن طبيب السجن أوضح أنه لا يعرف المؤشرات الحيوية الخاصة به منذ 10 أيام لتوقفه عن العلاج.

وأضاف أن سلطان أخبره قائلا :" بقالى 10 أيام محجوز فى عنبر الرعاية لوحدى، منبيهين على العساكر يوطوا صوت الراديو علشان ابقى في معزل عن العالم الخارجي، هما مقدروش عليا بالسجن علشان أفك الإضراب فبيحاربونى نفسيا".

وأشار إلى أن سلطان طلب منه إبلاغ الجميع بما يحدث معه، وإصراره على استكمال الإضراب عن الطعام.

يذكر أن محمد سلطان بدأ اضرابه عن الطعام فى 26 يناير 2014، ويكمل اليوم 235 يوما، فضلا عن امتناعه عن المياه والرعاية الطبية منذ 10 أيام.

اقرأ أيضا

صلاح سلطان: أخرجونا من السجون لنواجه التكفير والتفجير

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان