رئيس التحرير: عادل صبري 09:41 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

حشمت: دعوات الحوار لم تتوقف من الرئاسه

مشيرًا إلى أن الرفض هو رد المعارضة..

حشمت: دعوات الحوار لم تتوقف من الرئاسه

القاهرة - أ ش أ 26 يونيو 2013 04:35

<a class=جمال حشمت - ارشيفية" src="/images/news/c65b23f0887eff9a88fdc095630a2425.jpg" style="width: 600px; height: 350px" />أكد جمال حشمت القيادي بحزب الحرية والعدالة وعضو مجلس الشوري أن الرئيس محمد مرسي عرض على العديد من الشخصيات السياسية الموجودة على الساحة ومنهم الدكتور أيمن نور وحمدين صباحي تولي منصب رئيس الوزراء أو غيرها من المناصب فرفضا.

وقال حشمت -فى تصريح خاص للقناة الاولي بالتليفزيون المصري الليلة الماضية- إنه حينما رفض العديد من الشخصيات تولي مناصب فى ظل تولي الرئيس مرسي منصب رئيس الجمهورية اضطر الرئيس إلى إعطاء الفرصة لأهل الثقة والخبرة من الذين وافقوا على تولي المسئولية.
وأضاف إن الرئيس من حقه تحمل مسئولية اختياره للوزارة ورئيسها, موضحا "أن الوزارة الحالية برئاسة هشام قنديل هى حكومة مؤقتة ولا أنكر أن هناك بعض الملفات لم يتم تحقيق تقدم فيها وهناك انجازات ايضا".
وأشار إلى أن دعوات الحوار لم تتوقف طول فترة حكم الرئيس محمد مرسي, لافتا إلى "أن الرفض كان هو الرد الوحيد والمستمر من قبل المعارضة".
من جانبه, أكد عبد الله المغازي المتحدث باسم حزب الوفد وعضو جبهة الانقاذ "أن المعارضة تتحمل المسئولية الوطنية كغيرها من أفراد المجتمع ولكنها لا تمتلك أى قرارات "، مشيرا إلى أن المعارضة قدمت العديد من المبادرات لتحقيق الاصلاح والتنمية وكذلك دعوات من أجل المشاركة فى خطط تساعد على إنهاء الاوضاع الاقتصادية الراهنة.
وأشار إلى عدم تنفيذ ما تم الاتفاق عليه فى جلسات الحوار السابقة والتى حضرتها المعارضة عبر رؤساء الأحزاب, قائلا: "توجد حالة عدم ثقة بين كافة الأطراف", داعيا الشعب إلى النزول يوم 30 يونيو الجاري فى تظاهرات سلمية رفضا للنظام وحكومته.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان