رئيس التحرير: عادل صبري 05:54 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

"الإسلامية الوطنية " تدعم حركة تمرد وتشارك في 30 يونيو

نعيم: "الإخوان" جماعة إقصائية أثبتت فشلها للجميع..

"الإسلامية الوطنية " تدعم حركة تمرد وتشارك في 30 يونيو

محمد الشرقاوي 24 يونيو 2013 16:10

فرحات: مافعلته جماعة الإخوان بالشعب عين الكفر
عضو الجبهة بالنمسا: السياسات القمعية مازالت موجودة في عهد الإخوان المسلمين


أعلنت الجبهة الإسلامية الوطنية في مؤتمرها الأول، الذي عقد بمقر نقابة الصحفيين تحت عنوان "الجماعة البدعية من الخداع إلى شبهات الاتحادية" - عن دعمها لحركة تمرد ونزولها بكافة قواها إلى الميادين يوم 30 يونيو الجاري، للمطالبة برحيل النظام الحالى وسقوط دولة الإخوان.

 

حضر المؤتمر كل من الشيخ محمد فرحات، مؤسس الجبهة، ونبيل نعيم، السلفي الجهادي، وأحد مؤسسي الجبهة، والدكتور جمال منشاوي، عضو الجبهة الإسلامية بالنمسا، والدكتور يحيى عبدالشافي، المتحدث الرسمي باسم الجبهة.


وضمن فعاليات المؤتمر، أكد الشيخ محمد فرحات، مؤسس الجبهة، أن الجبهة الإسلامية الوطنية هي جبهة مستقلة لاتتبع أي فصيل سياسي، وهي نابعة من الطبقة الوسطي للمجتمع، وذلك لأن الوجوه الموجودة على الساحة قد استهلكت تماماً، وقد أمسكت العصا السياسية من المنتصف ولاتلعب لمصالح الشعب.

 

وأضاف فرحات، "أن الجبهة ظهرت لتجمع كل الطوائف في المجتع المصري، التي نجحت جماعة الإخوان  في تشتيته"، وهذا هو عين الكفر، وقال إن "الرئيس الحالي غير شرعي، والخروج على الحاكم الحالي جائز، لأن أفضل الجهاد كلمة حق فى وجه سلطان جائر".

 

 وأشار فرحات، إلى أنه لابديل عن تطبيق الشريعة الإسلامية، والإخوان المسلمين لم يطبقوا لا الإسلام ولا مهدوا لشرائعه، موجهاً حديثه للجماعة، قائلا "أنتم تخدعون المسلمين، ولاعلاقة لكم بالدين"، مؤكدا ضرورة رحيل جماعة الإخوان عن سدة الحكم.

 

فيما قال نبيل نعيم، القيادي الجهادي، إن جماعة الإخوان هي جماعة إقصائية، وقد أثبتت فشلها في إدارة شئون البلاد بسبب إقصائها للآخر، مستنكراً لغة التكفير التي يتحدث بها أتباع الجماعة، وذلك على حد وصفه، مضيفاً أن كل مايقال من رسائل تهديد للآخر كلها مدفوعة الأجر ولن نخشى منها.

وشدد نعيم، على ضرورة نزول كافة طوائف الشعب المصري، لأنه بكثرة العدد لن يستطيع الإخوان الاحتكاك بأي أحد من القوي المعارضة، مثيراً إلى أن الشعب الذي ثار على نظام مبارك بترسانته الأمنية التى كانت تحميه، باستطاعته الثورة على نظام مرسي.

 

وفي السياق نفسه، قال الدكتور جمال منشاوي، عضو الجبهة الإسلامية بالنمسا، إن "نظام الإخوان تسبب في فشل الثورة المصرية"، موضحاً أنه تحت مظلة حكم الإخوان مازال القمع موجودا في معسكرات الأمن المركزي".

 

وانتهت الجبهة في مؤتمرها إلى التأكيد على دعمها الكامل لحركة "تمرد"وجميع القوي المعارضة لحكم الإخوان المسلمين، وأنها ستنزل في 30 يونيو لإنهاء حكم جماعة الإخوان المسلمين.  

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان