رئيس التحرير: عادل صبري 12:44 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

داود: مشروع علاج الصحفيين ينفق سنويًا 5.6 مليون.. والإيرادات مليونان

داود: مشروع علاج الصحفيين ينفق سنويًا 5.6 مليون.. والإيرادات مليونان

الحياة السياسية

ضياء رشوان نقيب الصحفيين - أرشيفية

الشريحة الأولي تبدأ من ٦٥ جنيهًا

داود: مشروع علاج الصحفيين ينفق سنويًا 5.6 مليون.. والإيرادات مليونان

ممدوح المصري 30 نوفمبر 2014 11:22

طالبت لجنة الرعاية الاجتماعية بنقابة الصحفيين المشتركين في مشروع العلاج الإسراع في دفع الاشتراكات خلال المدة المحددة.

وبدأ التسجيل في مشروع العلاج، أمس السبت، ويستمر  حتى 15 يناير 2015 باستثناء الفترة من 26 إلى 31 ديسمبر، وهى الفترة المخصصة للجرد السنوي.


ومن جانبه، قال أسامة داود رئيس لجنة الرعاية الاجتماعية والمشرف على مشروع علاج الصحفيين: إن العملية التنظيمية تتضمن دفع الاشتراك والحصول على دليل العلاج والكوبونات والكارنيهات فى وقت واحد بموقع الاشتراكات بالدور الأرضي بالنقابة.

وأضاف داود في تصريحات لصحفية، اليوم الأحد،  أن دليل المشروع جرى تنقيته باستبعاد كل المستشفيات والعيادات الملغاة، وإضافة أضعافهم من مستشفيات وأطباء ومراكز أشعة ومعامل تحاليل بتعاقدات جديدة يراعى فيها التوزيع الجغرافي فى كل مناطق الجمهورية، مع العلم أنه تم تقليص تلقى الخدمة خارج الجهات المتعاقدة إلى أضيق الحدود وحالات الطوارئ وكما هو متبع به فى النقابات الأخرى.

وأوضح داود، أن مشروع العلاج الذى يصل عدد المشتركين فيه إلى ما يقرب من 20 ألف مشترك "الصحفيين وأسرهم"، ينفق أكثر من 6,5 مليون جنيه مقابل إيرادات تصل إلى 2 مليون جنيه، مؤكدا على أنه تمكن هذا العام من إنهاء كل المطالبات المالية، وسداد كل المستحقات التى كانت متراكمة لبعض الجهات، ومن خلال دعم تم تدبيره من الدولة وبجهد من النقيب ولعام 2014 فقط، وهو ما أعاد الثقة بين الجهات المتعاقدة والمشروع.


وأكد المشرف على مشروع العلاج، أن مجلس النقابة قرر ألا تتجاوز الزيادة هذا العام 10 جنيهات لكل مشترك، لتبدأ الشريحة الأولى من 65 جنيهًا والأخيرة لا تتجاوز 125 جنيهًا مع ثبات الرسوم الإدارية وتكاليف الكارنيه، وذلك رغم وجود مديونيات متراكمة منذ سنوات سابقة على المشروع بسبب الفجوة الكبيرة بين الموارد والنفقات، وهو ما يتطلب علاجه خلال العام المقبل بالبحث عن موارد جديدة للمشروع .

وأشار إلى أنه يتولى المشروع الإنفاق على أكثر من 65% من المشتركين، وهو ضعف النسبة المستفيدة في مشاريع علاج النقابات الأخرى، بالإضافة إلى قيام المشروع بتحمل تكاليف مساهمات علاجية تخطت الحد الأقصى بكثير لبعض الحالات الإنسانية، فيما تمكن المشروع من تحريك عائدات الإعلان للضعف تقريبًا عن العام السابق داخل الدليل وعلى خلفية كارنية العلاج".

واختتم داود حديثة قائلا: إن المشروع نظم عمليات الصرف النقدي للمستشفيات والمراكز الطبية، وأعاد التفاوض على أسعار بعض الجراحات الكبرى مثل القلب فى بعض المراكز وبأسعار خاصة، كما تم الاستعانة بمُراجع محترف لفحص المطالبات وكشف أى تلاعب فى التكاليف من جانب الجهات مقدمى الخدمة .

اقرأ أيضا:

بالصور.. عمليات نقابة الصحفيين تسلم السترات الواقية لأعضائها

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان