رئيس التحرير: عادل صبري 10:07 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

طارق الزمر: النظام أمام فرصة تاريخية لحصر معركته في التيار الإسلامي

طارق الزمر: النظام أمام فرصة تاريخية لحصر معركته في التيار الإسلامي

الحياة السياسية

الدكتور طارق الزمر رئيس حزب البناء والتنمية

معلقا على مظاهرات "انتفاضة الشباب المسلم"

طارق الزمر: النظام أمام فرصة تاريخية لحصر معركته في التيار الإسلامي

طه العيسوي 28 نوفمبر 2014 21:38

قال الدكتور طارق الزمر، رئيس حزب البناء والتنمية والقيادي بالتحالف الوطني لدعم الشرعية، إن النظام الحالي يجد نفسه في ظل مظاهرات "انتفاضة الشباب المسلم" أمام فرصة تاريخية للتأكيد على أن معركته هي مع التيار اﻹسلامي وحده وليس مع أى تيار آخر، مستغلاً في ذلك رفع راية الهوية، ومن ثم حرمان الثورة من مجالها الحيوى وهو الشعب وقواه السياسية الحية، وذلك على أساس أن الثورة أصبحت تخص تياراً يجرى عزله بقوة عن الشارع.

وأضاف - في تصريح لـ"مصر العربية"-  أن النظام يسعي لإعادة تعميق الاستقطاب الثورى والسياسى بعد ما ظهرت أخطاؤه وتجاوزاته على مدى أكثر من عام في إزالة بعض الحواجز بين قطبي الثورة وترهل الجسد السياسي المؤيد للسلطة.

وأكد "الزمر" أن تضخيم النظام لمعركة الهوية يعطى إشارة واضحة للكنيسة كي "تصعد حملاتها فى العالم للتخويف من الثورة اﻹسلامية التى سترحل اﻷقباط وتهدد مصالح الغرب، علماً أن الكنيسة تكاد تكون وزارة خارجية موازية منذ 3 يوليو وحتى اليوم"، بحسب قوله.

واستطرد: "نشر قوات الجيش بشكل مكثف فى جميع أنحاء البلاد وتوظيف هذا الانتشار فى التصدي للحراك الشعبى الذى فشلت الشرطة وقوات الجيش فى مواجهته خلال أكثر من عام، وتخويف وإرهاب الفئات والتجمعات الشعبية المتعاطفة مع الحراك الشعبى، والتى تتأهل للمشاركة حين توافر شروط جديدة أظنها وشيكة".

وذكر أن النظام حشد كل قواته الداخلية والخارجية للإجهاز على ما تبقى من ثورة يناير، ليس لمواجهة الجبهة السلفية ودعوتها فقط، مضيفاً: "لهذا أصبح من المحتم على كل فرقاء الثورة أن يحرصوا على الشعارات التى تحشد الشعب كله، واستمرار عزل النظام الذى يفقد يوماً بعد يوم مؤيديه وأنصاره، وهنا تكمن أهمية شعارات ثورة يناير التى جمعت كل المصريين يوما ولا تزال قادرة على حشدهم برغم مرور اﻷيام".

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان