رئيس التحرير: عادل صبري 01:22 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

4 مقاعد لحزب شفيق تهدد استمرار تحالف الجبهة مع الجنزوري

4 مقاعد لحزب شفيق تهدد استمرار تحالف الجبهة مع الجنزوري

الحياة السياسية

كمال الجنوري

4 مقاعد لحزب شفيق تهدد استمرار تحالف الجبهة مع الجنزوري

عمرو عبدالله 17 نوفمبر 2014 16:32

بوادر انقسامات بدأت تظهر داخل تحالف الجبهة المصرية، بعد قرار الانضمام للقائمة الوطنية التي يشكلها الدكتور كمال الجنزوري، رئيس مجلس الوزراء الأسبق، حيث شهد اجتماع المجلس الرئاسي للجبهة مع الجنزوري، أمس، انسحاب أحزاب المؤتمر والغد والتجمع من المشاركة في القائمة.

ظهرت هذه الانقسامات اعتراضًا على النسبة الخاصة بالتحالف داخل القائمة، لـأثيرها على نسب هذه الأحزاب، حيث هدد بالانسحاب؛ باﻹضافة لاعتراض بعض الأحزاب على المشاركة في القائمة، رغم موافقة المجلس الرئاسى للتحالف على المشاركة فيها.

وأكد ياسر قورة، مقرر المجلس الرئاسي لتحالف الجبهة، أنه يرفض الانضمام لقائمة الجنزوري منذ البداية، ولكنه التزم بقرار الجبهة، مضيفًا أن الموافقة على حصول حزب الحركة الوطنية بتاريخ مؤسسه النضالي على 4 مقاعد فقط بقائمة الجنزوري، غير منطقية

وأضاف قورة: انسحبت من اجتماع أمس اعتراضًا على النسبة التي حددها الجنزوري، للتحالف في قائمته الانتخابية، وأكدت لجميع الحضور أن هذه النسبة لا تليق بتحالف الجبهة وبحزب يرأسه الفريق أحمد شفيق المرشح الرئاسى الأسبق

وتابع: اعتراض بعض الأحزاب على قرار اتخذه المجلس الرئاسي يهدد استقرار التحالف، وهو ما حذرت منه قبل الجلوس مع الجنزوري، ولكن في الوقت ذاته لا يجب الصمت تجاه هذه النسبة الضئيلة للتحالف داخل القائمة.

فيما قال الدكتور صلاح حسب الله نائب رئيس حزب المؤتمر، إنهم لم ينسحبوا من تحالف الجبهة المصرية، وإن كل ما أشيع بخصوص ذلك لا أساس له من الصحة، مضيفًا: "لدينا بعض التحفظات لدى الحزب على آليات المشاركة في قائمة الدكتور كمال الجنزورى".

وأشار حسب الله، إلى أن النسبة المخصصة للتحالف ضعيفة وستؤدي لتجاهل عدد كبير من مرشحيه من الفئات المهمشة والمرأة والأقباط والشباب وذوي الإعاقة، وهو ما يراه الحزب إجحافًا لحق مرشحيه الذين أعطوه الثقة.

ولفت حسب الله، إلى أنه يجب وضع قواعد واضحة لاختيار الأسماء المرشحة للقائمة الوطنية من كل الأطراف لضمان تفعيل الشراكة الوطنية.

 وقرر المجلس الرئاسى للجبهة المصرية عقد اجتماع طارئ، اليوم الاثنين؛ للنظر في انسحاب بعض الأحزاب من المشاركة في القائمة القومية التي يعدها الدكتور كمال الجنزوري في مقر حزب مصر الحديثة.

 ومن المقرر أن يحضر الاجتماع يحيى قدرى النائب الأول لرئيس حزب الحركة الوطنية وقدرى أبوحسين رئيس حزب مصر بلدى، ونبيل دعبس رئيس حزب مصر الحديثة، وناجى الشهابى رئيس حزب الجيل، والدكتور على مصيلحى المنسق العام للجبهة، والجبالى المراغى رئيس اتحاد عمال مصر، ومصطفى بكرى المتحدث الرسمى للجبهة، وياسر قورة مقرر المجلس الرئاسى.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان