رئيس التحرير: عادل صبري 12:58 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

"مرسي": لا يمكن لأي فصيل أن يفرض رأيه على الجميع

مرسي: لا يمكن لأي فصيل أن يفرض رأيه على الجميع

الحياة السياسية

الرئيس محمد مرسي

طالب بسلمية التظاهرات..

"مرسي": لا يمكن لأي فصيل أن يفرض رأيه على الجميع

عادل حسين: 22 يونيو 2013 13:00

أكد الرئيس محمد مرسي اليوم السبت، "أنه لا يمكن لأي فصيل مهما كان أن يفرض رأيه أو توجهه على الجميع وقال إنه لا بد أن نتكامل بين جميع أبناء الوطن".


وقال إن"الأمة العربية تشهد بعد ثورات الربيع العربي نقلة نوعية في نمط التفكير وسقف الطموحات والمطالب ومسارات التغيير والتطوير، نقلة احتلت فيها الشعوب العربية مكانة القائد والملهم الأول"، مضيفاً "أصبحت الشعوب هي حارس الديمقراطية، مما يعني الوعي بتحقيق استقرار من نوع جديد، استقرار حقيقيًا ليس فيه جمود".


وأضاف الرئيس مرسي في كلمته أمام الاحتفالية بالعيد الذهبي لاتحاد المهندسين العرب التي أقيمت اليوم بالمركز الدولي للمؤتمرات بمدينة نصر "أن ثورة مصر تقودها أهدافها لتحقيق مصلحة الوطن والأمة وتحقيق الاستقرار الذي يبني ولا يهدم، برغم المحاولات التي نراها للانقضاض على الثورات أو تفريغها من محتواها أو من كل قيمة نبيلة قامت لتحقيقها، ولكل الثورات في العالم أعداء ومن الطبيعي أن تكون لثورات الربيع العربي أعداء، ونحن نري آثار الثورة المضادة هنا وهناك، وهذه الثورات نشأت وانبعثت وانطلقت لتنجح بفضل الله، وستمضي الى غاياتها برغم كل تلك التحديات".


وأشار إلى أن "المصريين يعيشون الآن لحظة جديدة من عمر ثورة ٢٥ يناير المجيدة، يحمون فيها ثورتهم بإصرار بحيث لا يمكن  السماح بإعادة عقارب الزمن إلى الوراء، والمصريون وهم يتحركون لحماية ثورتهم فهم بذلك يحمون باقي ثورات الربيع العربي لان مصر كانت دائماً ولا تزال وستبقى كما نقر جميعا ليس بأفضلية أو تعال ولكنها الحقيقة التي نعرفها هي الرائدة والحقيقة الكبرى في منطقتنا هذه".


وأوضح أن "حالة الحراك التي شهدها الشارع المصري بالأمس بأعدادها المليونية التي لا يمكن تجاهلها وبدايتها لنبذ العنف وبأدائها السلمي الحضاري تؤكد وعي المصريين وتوجههم لإعادة الثورة الى مسارها السلمي وحماية الآليات الديمقراطية واحترام الدم المصري احتراما كاملا".
وتابع: "أطالب جميع أبناء مصر من خلالكم وجميع المتظاهرين على تنوع مطالبهم وانتماءاتهم السياسية على الحفاظ على قيم السلمية والتكامل وحب الوطن والحرص عليه وعدم النكوص عن المبادىء او الأهداف ولا للعودة الى الوراء".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان