رئيس التحرير: عادل صبري 04:41 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

لوس أنجلوس تايمز:"تمرد" تعد لثورة جديدة في مصر

لوس أنجلوس تايمز:"تمرد" تعد لثورة جديدة في مصر

ترجمة - إنجي الخولي 22 يونيو 2013 06:56

تناولت صحيفة "لوس أنجلوس"تايمز الامريكية في تقرير لها اليوم السبت مليونية " لا للعنف " التي دعا لها تيارات وأحزاب إسلامية دعما للرئيس محمد مرسي في مواجهة دعوات حركة "تمرد" للخروج في 30 يونيو لإسقاط حكم مرسي -الذي وصفته "بالزعيم الإسلامي" - في الذكرى السنوية الاولى لتوليه الحكم .

 

وقالت الصحيفة :" ان نحو مائة ألف من أنصار مرسي، ومعظمهم من أعضاء جماعة الإخوان والفصائل الإسلامية الأخرى، الموالية للحكومة أقاموا مظاهرة يوم الجمعة في القاهرة. حملوا خلالها لافتات كتب عليها "القرآن هو الدستور" و"الإسلام هو الحل" في مواجهة  الاحتشاد الذي تدعو له "حركة تمرد" الداعية لانتخابات رئاسية مبكرة .

 

ونقلت الصحيفة عن أمير محروس، أحد آلاف المعارضين المتطوعين في جميع أنحاء مصر، الذي كان يلوح بشعارات على السيارات المارة في الطريق لحث الناس على خلع الرئيس مرسي قوله:"أن ثورة أخرى قد تنفجر قريبا ، فالنظام لم يتخذ خطوة واحدة نحو تحقيق أهداف الثورة،هذا هو السبب في أننا نتمرد على حكمه مرة أخرى".

 

ولفتت إلى أن مجموعة من الشباب نظموا حملة للتوقيع على استمارات "تمرد" في مايو وقالوا إن الهدف هو جمع 15 مليون توقيع - أكثر من عدد الأصوات التي حصل عليها مرسي في انتخابات عام 2012 - في محاولة لخلعه عقب تراجع شعبيته .

 

ومن جانبه ، قال حسن شاهين"حتى الآن الشعب قرر الدعوة إلى تصويت بحجب الثقة عن رئيس الجمهورية والدعوة إلى تغيير جذري في المجتمع".

 

ولفتت الصحيفة الى ان أنصار مرسي يرون أن استمارت "تمرد" ليس لها أي وزن قانوني ضد الرئيس المنتخب ، فيما يعتزم اعضاء تمرد الدفع بالاستمارات إلى المحكمة الدستورية العليا لاسقاط شرعية الرئيس والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة ، وسط حالة من الترقب من خطر اندلاع عنف او فوضى خلال مظاهارت 30 يونيو .


ولفتت الصحيفة الى ان  المعارضة السياسية في البلاد منقسمة على نفسها ولا تستطيع القيام بحشد جماهيري مثل جماعة الاخوان .

 

ونقلت الصحيفة عن المحلل السياسي زياد عقل  "مصر لا يوجد بها غير قوة الاخوان والجيش . لا أحد قادر على الحكم" وقال "اذا سقط مرسي القوة الحقيقية الباقية ستكون الجيش".موضحا ان حركة "تمرد" اضافة دينامية جديدة لصفوف المعارضة وحشدت جماهير.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان