رئيس التحرير: عادل صبري 01:17 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الأنبا بنيامين: لم أهاجم ثورة يناير ورجال الدين ليسوا سبب الإلحاد

الأنبا بنيامين: لم أهاجم ثورة يناير ورجال الدين ليسوا سبب الإلحاد

الحياة السياسية

الأنبا بنيامين أسقف المنوفية

الأنبا بنيامين: لم أهاجم ثورة يناير ورجال الدين ليسوا سبب الإلحاد

عبدالوهاب شعبان 12 نوفمبر 2014 18:04

نفى الأنبا بنيامين أسقف المنوفية إساءته لثورة 25 يناير، إبان تصريحاته التي ربطت بين انتشار الإلحاد والثورة.

وقال بنيامين، إن الإلحاد ظاهرة غربية قديمة، لكنها ظهرت بعد ثورة 25 يناير بشكل كبير، بسبب تأثير جانبي لمناخ الحرية، الذي دفع الشباب إلى إقصاء الكبار تمامًا.

وأضاف في تصريحات لـ"مصر العربية"، أن رغبة إزاحة الكبار تزامنت مع مناخ الحرية، فظهر الإلحاد بصورة ملموسة وظاهرة للجميع، وأن رجال الدين شعروا بخطورة الإلحاد خلال الفترة الماضية، لكنهم في الوقت ذاته أيدوا ثورة يناير التي اختطفت من الشباب – على حد وصفه، وتم تصحيح مسارها في 30 يونيو.

وأعرب بنيامين عن دهشته من اتهام رجال الدين بأنهم سبب إلحاد الشباب، وقال: "لو كان هذا صحيحًا، لألحد المجتمع بأكمله"، وأشاد بمؤتمر مواجهة الإلحاد الذي أقامته الكنيسة بالتعاون مع الأزهر الشريف، مؤكدًا أن الدعاة والآباء، قدموا ردودًا عديدة على الملحدين.

وأردف: "ظهر من خلال المؤتمر الروح الوطنية النابعة من الدين، والانتماء للوطن والدين لا ينفصلان".

 وألمح إلى أن الأجهزة الرسمية في البلاد تحارب الإلحاد، داعيًا إلى مناقشة الإلحاد بعيدًا عن الكاميرات.

وأوضح أن الكنيسة تعقد لقاءات منتظمة مع من أراد من الملحدين لتوضيح حقيقة الإيمان، مستطردًا: " نناقشهم بالحجج العقلية والعلمية، حتى يعود إليهم إيمانهم، فالعلم لم يستطع حتى الآن تفسير الموت".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان