رئيس التحرير: عادل صبري 02:07 مساءً | الأحد 27 مايو 2018 م | 12 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

نجلة الشاطر: سنحمي الشرعية بأرواحنا

نجلة الشاطر: سنحمي الشرعية بأرواحنا

يو بي آي 21 يونيو 2013 07:21

أعلنت ابنة نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، خديجة الشاطر، أن الجماعة ستحمي الشرعية "من أجل إعلاء كلمة الله"، وذلك قبل  30 يونيو الذي قررته المعارضة للمطالبة بإسقاط النظام.

وقالت الشاطر، في تدوينة عبر صفحة منسوبة لها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بعد منتصف ليل الخميس – الجمعة، "أن جماعة الإخوان المسلمين سيحمون الشرعية بأرواحهم لا لأجل دنيا ولكن لأجل إعلاء كلمة الله في أرضنا، فإن كتبها الله لنا فبرحمته وإن قضينا لأجلها فيارب هي الشهادة وما أروع الحياة بعدها في جنة الخلود ولأجيال من بعدنا تحيا عزيزة في أوطاننا".


واعتبرت "أن شائعات عدة يجري تداولها تحت بند سري للغاية أو من مصادر مطلعة عبر ما أسمته "القنوات الفضائية التخريبية" من بينها تأجير بلطجية "خارجون على القانون" سيندسون بين المتظاهرين في 30- 6 الجاري، لقتل المصريين بإسم الإخوان المسلمين، وكذلك العمل من أجل تكرار نموذج سوريا أو العراق في مصر".


ورأت "أن ما يُروَّج على أنه حقائق إنما هي أكاذيب وشائعات وتهديدات وإنذارات وتوهمات يعجز العقل عن الموازنة بينها"، فيما حمَّلت سبب تلك "الفوضى في التفكير" إلى من أسمتهم "فريق من الكلاب المسعورة التي تم تدريبهم على البكاء على الأطلال وتدليس الأذهان وخداع المصريين وتفريق شملهم من خلال القنوات الفضائية التخريبية".


وأكدت خديجة الشاطر في تدوينتها على أن "الإخوان المسلمين سيلتزمون بيوتهم في 30 – 6 الجاري، وسنعتزل الفتنة فإن أشعلوها "المعارضين" فإن لهيبها سيحرقهم وسيُحق الله الحق ويمحق الباطل ولو كره المجرمون".


كانت أحزاب وقوى مصرية معارضة دعت لتظاهرات في 30 يونيو الجاري، للمطالبة بإسقاط النظام ورحيل الرئيس المصري محمد مرسي بعد مرور عام واحد من ولايته الرئاسية، بسبب ما تعتبره المعارضة "فشل مرسي في إدارة شؤون البلاد وتردي أوضاع المواطنين إنسانيًا ومعيشيًا"، فيما يخشى مراقبون من وقوع صدامات واشتباكات بين مؤيدي مرسي ومعارضيه تنعكس سلبًا على أمن البلاد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان