رئيس التحرير: عادل صبري 10:38 مساءً | الجمعة 20 يوليو 2018 م | 07 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

جبهة الإنقاذ لــ"أشتون": المصريون لا يحتاجون تدخلاً أجنبيًّا

جبهة الإنقاذ لــأشتون: المصريون لا يحتاجون تدخلاً أجنبيًّا

الحياة السياسية

اجتماع جبهة الانقاذ-ارشيف

جددت التزامها بسلمية 30 يونيو..

جبهة الإنقاذ لــ"أشتون": المصريون لا يحتاجون تدخلاً أجنبيًّا

مصر العربية 19 يونيو 2013 14:32

قالت جبهة الإنقاذ الوطني، اليوم، إنها أبلغت كاترين أشتون الممثل الأعلى للشؤون السياسية والأمنية بالاتحاد الأوروبى، أن "الأزمة السياسية في مصر ذات طابع داخلي، وأن المصريين سيتمكنون من حلها والتعامل معها دون أي حاجة لتدخل أية أطراف خارجية".

 

وقال الأمين العام للجبهة الوزير السابق منير فخري عبدالنور، إن لقاء ممثلي الجبهة اليوم الأربعاء مع أشتون تناول الأوضاع الحالية في مصر، وموقف أحزاب المعارضة من المظاهرات السلمية المتوقعة يوم 30 يونيو المقبل والداعية لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.


وتكوّن وفد جبهة الإنقاذ الذي التقى أشتون من عبدالنور بصفته أمين عام الجبهة، وممثلا لحزب الوفد، والدكتور أحمد سعيد رئيس حزب المصريين الأحرار، والسفير نبيل فهمي عن حزب الدستور، والسفير معصوم مرزوق عن التيار الشعبي، والدكتور عماد جاد نائب رئيس الحزب المصري الديمقراطي الإجتماعي، والوزير السابق محمد العرابي عن حزب المؤتمر.


وذكر عبدالنور، أن أشتون عبّرت لممثلي جبهة الإنقاذ عن قلقها من احتمالات وقوع أحداث عنف في 30 يونيو، وقولها إن تدهور الأمن من شأنه التأثير سلبا على الحالة الاقتصادية. كما أكدت على أهمية الإصلاح الاقتصادي وأن يتمكن الاقتصاد المصري من استعادة ثقة المتعاملين معه في الداخل والخارج.


وأكد ممثلو المعارضة لأشتون، وفقا لعبدالنور، الالتزام الكامل بسلمية المظاهرات المتوقعة يوم 30 يونيو، ومنع التعرض بأي شكل من الأشكال للممتلكات العامة والخاصة.

 

وشددوا على أنه إذا جرت أي أعمال عنف، فإن الأطراف المؤيدة لجماعة الإخوان الحاكمة، التي أعلنت أنها على استعداد لبذل الدماء لمنع إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، ستكون المسئولة بكل تأكيد عن أي تدهور في الموقف الأمني وتعريض حياة المصريين للخطر.

 

وأضاف عبدالنور، أن وفد الجبهة أكد، في نفس الوقت، على أن المشاكل التي تواجهها مصر الآن هي شأن داخلي في الأساس، وأن المصريين سيتمكنون من حلها والتعامل معها دون أي حاجة لتدخل أية أطراف خارجية.

 

كما استعرض وفد جبهة الإنقاذ في لقائه مع أشتون البيان الذي أصدرته الجبهة أمس بشأن قرار الدكتور محمد مرسي تعيين محافظين جدد ينتمي سبعة منهم لجماعة الإخوان، وهو ما أدى لإثارة موجة من الاضطرابات الواسعة في عدة محافظات نتيجة لعدم وجود شعبية لجماعة الإخوان في تلك المحافظات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان