رئيس التحرير: عادل صبري 01:37 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

دفاع متظاهري الإسكندرية: تصريحات وزير الداخلية تبرير لقتل عمر

دفاع متظاهري الإسكندرية: تصريحات وزير الداخلية تبرير لقتل عمر

رانيا حلمي 24 أكتوبر 2014 21:25

أكدت جبهة الدفاع عن متظاهري الإسكندرية رفضها لتصريحات اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، عن أحداث كلية الهندسة جامعة الإسكندرية، التي أسفرت عن مقتل الطالب "عمر الشريف" .

وكان الوزير قد  أشار خلال تصريحاته ببعض الاتهامات للقتيل، اعتبرتها الجبهة بمثابة التبرير لقتله.

وأوضحت الجبهة، في بيان رسمي لها اليوم، أن التصريحات التي أدلى بها وزير الداخلية جاءت متضاربة، حيث ذكر أن عمر كان طالبا بالحقوق، وليس له علاقة بكلية الهندسة، كما أنه مؤسس موقع ذكر فيه أنهم سيقومون بالاعتداء على القوات، والمنشآت، وأنهى حديثه بأن النيابة تحقق في الواقعة لإظهار الحقيقة.

كما أكدت الجبهة أن التظاهر حق مكفول بموجب المادة 73 من الدستور الحالي، مشيرة إلى أن الحرم الجامعي خارج نطاق قانون التظاهر.

وأوضحت أن المواد "11، 12، 13" من قانون التظاهر تجيز للأمن فض المظاهرة في حالة خروجها من الحرم الجامعي.

وأكدت الجبهة أن السلطة ملتزمة بحماية المواطنين ومراعاة حقوقهم، رافضة استخدام العنف بحجة فرض الأمن، مطالبة بإنهاء الطرق الأمنية القمعية، على حد قولها، داخل الجامعات.

كما طالبت الجبهة وسائل الإعلام بانتظار تحقيقات النيابة، والكف عن محاولات التأثير على إجراءات النيابة وتوجيه الرأي العام، بنشر معلومات غير دقيقة، في محاولة لطمث الحقائق.


كان اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، قد أدلى بتصريحات عن أحداث كلية الهندسة جامعة الإسكندرية أثناء مؤتمر صحفي، عقب الاجتماع الأسبوعي للحكومة في مقر هيئة الاستثمار.


وكانت قوات الأمن قد اقتحمت الحرم الجامعي لكلية الهندسة يوم الثلاثاء الموافق 14 أكتوبر 2014،  مما نتج عنه إصابة "عمر الشريف" الذي توفي متأثرا بجراحه، صباح الثلاثاء 21 أكتوبر، والقبض على 16 آخرين، ووجهت النيابة لـ 14 منهم تهمة الشروع في قتل زميلهم.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان