رئيس التحرير: عادل صبري 04:49 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الشبكة العربية تتضامن مع باسم يوسف وتطالب بوقف قضايا الحسبة السياسية

الشبكة العربية تتضامن مع باسم يوسف وتطالب بوقف قضايا الحسبة السياسية

نادية أبوالعينين 29 سبتمبر 2014 15:47

أعلنت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، تضامنها مع الإعلامي باسم يوسف، ودعمها لحرية التعبير وحق الانتقاد، قائلة إن "دعاوى الحسبة السياسية"، عادت إلى مصر بقوة، بهدف تكميم أفواه المنتقدين، والتى يرفعها البعض لإرضاء الحكومة المصرية، والتى كان آخرها ضد الإعلامى باسم يوسف، على حد تعبيرها.

وناشدت الشبكة جهاز العدالة فى مصر، عمل وقفة أمام محترفى قضايا الحسبة السياسية والدينية، وغلق باب محاولة استخدام القضاء فى الخلافات السياسية ومحاولات الثأر من المنتقدين والمعارضين.

وأوضحت الشبكة فى بيانها اليوم، أن الدعوى كانت على خلفية وشاية من أحد الإعلاميين نشرها عبر موقع تويتر، وسارع بعض المحامين بتقديم بلاغ ضد باسم يوسف، مطالبين بسحب الجنسية عنه.

وتابع البيان، أن مثل هذه القضايا التي يرفعها الباحثون عن الشهرة، في محاولة لتملق السلطة هو أمر مرفوض تماماً ومخالف لسيادة القانون، وحين تصبح هذه القضايا نتيجة وشاية رخيصة، فإن هذا التدهور يعطي دليلاً جديدًا على تدهور الحريات بشكل حاد في مصر.

وأضافت الشبكة أن هذا التردي الذي أصاب بعض الإعلاميين المصريين، لحد لجوئهم للوشاية بغض النظر عن حقيقة الواقعة أو ما دار بها، لهو أمر يستوجب تجاهل هذا الإعلامي ورحيله، مثلما رحل بعض الإعلاميين المفبركين والممعنين في انتهاك خصوصية المعارضين والمنتقدين في مصر.

يذكر أن الإعلامى خالد أبو بكر، نشر على موقع تويتر أن باسم يوسف انتقد ووجه إهانات لرئيس الجمهورية خلال لقائهما مصادفة في مطار نيويورك، ورغم أن الكثيرين أدانوا هذه الوشاية، إلا أن بعض المحامين سارعوا بتقديم بلاغ ضد باسم يوسف، مطالبين بسحب الجنسية المصرية منه.

وأوضحت الشبكة، أن ذلك يذكر بقضايا مماثلة رفعها أحد المواطنين، مطالبًا بسحب الجنسية من الدكتور محمد البرادعي في عام 2011، ورغم قرار المحكمة برفض الدعوى، إلا أنه ترك الباب مفتوحًا أمام الباحثين عن الشهرة أو الراغبين في مجاملة وإرضاء النظام عبر ملاحقة الناقدين بقضايا الحسبة، بحسب البيان.


 

اقرأ أيضًا:

 

فيديو.. شاهد عيان على مشاجرة المطار يلقي باللوم على باسم يوسف

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان