رئيس التحرير: عادل صبري 06:14 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"النور" يطلق مبادرة.. ويقول: لسنا فى حرب بين الكفر والإيمان

طالب بإلزام الرئيس بتنفيذ نتائج جلسات الحوار الوطنى

"النور" يطلق مبادرة.. ويقول: لسنا فى حرب بين الكفر والإيمان

محمد فتوح 12 يونيو 2013 16:21

دعا حزب النور السلفى، إلى جلسة حوار وطنى عاجلة تجميع مختلف القوى السياسية للخروج بالبلاد من الأزمة القائمة قبل مظاهرات 30 يونيو، معتبرًا أن الفرصة لازالت سانحة خاصة مع دعوة الرئيس محمد مرسى الأخيرة للحوار بين الفرقاء السياسيين.

ووضع الحزب، فى بيان له مساء اليوم الأربعاء، شروطًا لنجاح الحوار، منها جعل مناقشة موعد الانتخابات البرلمانية المقبلة ضمن القضايا المطروحة ووضع آليات لتنفيذ نتائج الحوار، من بينها إلزام الرئيس محمد مرسي بها.

 

وشدد الحزب على ضرورة إعلان الرئيس محمد مرسى، قبوله كافة نتائج الحوار الوطنى، كما أعلن من قبل خلال أول جلسة للحوار الوطنى، لنزع فتيل الأزمة الحالية وعودة الهدوء إلى الشارع المصرى.

 

و قال الحزب: "لسنا بصدد حرب أو معركة بين معسكر الإيمان ومعسكر الكفر، فهذا توصيف خاطئ، لعدم وجود ما يسمى أصحاب المشروع الإسلامي وآخرين يعادون المشروع الإسلامي"، موضحًا أن كثير من معارضى سياسات مرسى لا يعارضونه من أجل تبنيه للمشروع الإسلامي، وإنما كانوا من المؤيدين له ومشروعه ومحبين للإسلام والشريعة الإسلامية".

 

ورأى الحزب أن المشهد الحالي ينذر بحرب، خاصة مع الحشد والتعبئة والوعيد من السلطة والمعارضة، مشددًا على أن الصدام المحتمل غير مقبول لأنه خسارة للجميع، ولن يكون هناك منتصر لأن الخاسر الأكبر هي مصر والثورة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان