رئيس التحرير: عادل صبري 05:48 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

تيار يناير: نسعى لتوحيد الثوار والسياسيين ضد نظام مبارك

تيار يناير: نسعى لتوحيد الثوار والسياسيين ضد نظام مبارك

الحياة السياسية

مبارك داخل القفص

الدستور والتيار الشعبي يوافقان مبدئيًا

تيار يناير: نسعى لتوحيد الثوار والسياسيين ضد نظام مبارك

أحلام حسنين 09 سبتمبر 2014 15:22

مع اقتراب موعد جلسة النطق بالحكم على الرئيس الأسبق حسني مبارك ونجليه، واللواء حبيب العادلي، وزير الداخلية الأسبق و6 من مساعديه، في قضية قتل متظاهري ثورة يناير، بدأ " تيار يناير" الاستعداد للتظاهرات التي دعا لها يوم 27 من شهر سبتمبر الجاري، تزامنًا من مع "محاكمة القرن"، وذلك بإجراء اتصالات وحوارات مع بعض القوى السياسية والحركات الثورية، لدعوتهم للمشاركة في التظاهرات.

 

وقال عمرو بدر، أحد مؤسسي تيار يناير، إنَّ التيار بدأ حوارات مع عددٍ من القوى السياسية والثورية، للتنسيق والحشد لتظاهرات 27 سبتمبر، موضحًا أنَّ القوى التي تم التشاور معها هي "التيار الشعبي، والذي أبدى موافقة مبدئية، مع بعض التخوفات والتحفظات، و6 إبريل والاشتراكيين الثوريين، والذين رحبا بمطالب التظاهرة "، مضيفًا أنه تم تحديد موعد للتشاور مع حزب الدستور.


وأضاف، في تصريح لـ "مصر العربية"، أنَّ التيار يعمل على حشد أكبر عدد من القوى الثورية، معربًا عن خشيته ألا يكون هناك تحالف كبير من قبل القوى السياسية، لافتًا إلى أنَّ البعض من القوى السياسية غير قادر على أن يقول "لا " للنظام الحالي رغم استبداده وعدم اختلافه عن نظام مبارك، على حد تعبيره، مؤكدًا أنه في حال تحالف القوى السياسية سيكون هناك حشد قوي ومؤثر.
 

وأشار مؤسس تيار يناير إلى أنه سيكون هناك غرفة عمليات مشتركة من كل القوى التي ستشارك بالتظاهرة، لتدير تظاهرات 27 سبتمبر، دون أن تترك قيادة التظاهرات لأشخاص بعينهم.


وعن المطالب التي سترفع في هذا اليوم، ذكر "بدر"، أنها تتمثل في إصدار قانون للعدالة الانتقالية، وإسقاط قانون التظاهر، وإطلاق سراح المعتقليين كافة أيًا كانوا من هم، وإعادة محاكمة مبارك، طبقًا لقانون العدالة الانتقالية على الـ 30 عامًا التي حكم فيها مصر، وليس فقط محاكمته على الـ 18 يومًا خلال أحداث ثورة يناير.

وأكد إبراهيم الشيخ، أحد مؤسسي تيار يناير، أنَّ حزب الدستور أبدى موافقته على المشاركة في تظاهرات 27 سبتمبر خلال لقاء منسقي التيار بأعضاء من الحزب، مضيفًا أنه سيكون هناك حملات توعية بالشارع خلال الأسبوع المقبل، لدعوة المواطنين للمشاركة في تظاهرات 27 سبتمبر.

 

وقال "الشيخ" إنَّ التيار سيعقد مؤتمر صحفي قبل الموعد المحدد للتظاهر، للإعلان عن تدشين " تيار يناير " بشكل رسمي، مؤكدًا أنه سيكون هناك خطوات تصعيدية عقب تظاهرات 27 سبتمبر، وتابع قائلاً: "إحنا عارفين أن النظام الحالي مش هيستجيب وعنده ودن من طين وتانية من عجيب، بس لازم يكون عندنا أمل أن الثورة تنتصر وتحقق مطالبها".
 

فيما قال عماد حمدي، المتحدث الإعلامي باسم التيار الشعبي، إن التيار يدرس الدعوة التي قدمها "عمرو بدر"، مؤسس تيار يناير، للمشاركة في تظاهرات 27 سبتمبر، مؤكدًا أن المطالب التي تنادي بها التظاهرة، لا اختلاف عليها، وتتفق عليها كافة القوى السياسية والثورية، ولكن يجب دراسة الموضوع بكافة جوانبه، قبل تحديد المشاركة من عدمها.
 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان