رئيس التحرير: عادل صبري 11:53 صباحاً | الأحد 20 مايو 2018 م | 05 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

"العمدة" يدعو الحكومة لاجتماع طارئ لبحث المصالحة الوطنية

العمدة يدعو الحكومة لاجتماع طارئ لبحث المصالحة الوطنية

الحياة السياسية

محمد العمدة

"العمدة" يدعو الحكومة لاجتماع طارئ لبحث المصالحة الوطنية

طه العيسوي 06 سبتمبر 2014 15:13

دعا محمد العمدة، عضو مجلس الشعب السابق، الذي أطلق مبادرة للمصالحة الوطنية، إلى عقد اجتماعٍ طارئ للحكومة لمناقشة المصالحة الوطنية المنصوص عليها دستوريًا ـ حسب قوله ـ.

 

جاء ذلك علي خلفية انتقاده (العمدة)- في بيان له اليوم السبت - للتصريحات التي قالها المهندس إبراهيم مَحلب، رئيس مجلس الوزراء، والتي أعلن فيها رفضه للمصالحة.

 

وأضاف: "يؤسفني تصميم "محلب" على أن الإخوان جماعة إرهابية في الوقت الذي تعلن فيه بعض التنظيمات تبنيها لكافة الأعمال الإرهابية التي حدثت, وأن من بين هذه التنظيمات من كان يكفّر الدكتور محمد مرسي والإخوان، والتصميم على القضاء على أكبر فصيل سياسي ينتشر في كافة ربوع مصر على نحو أدى إلى امتلاء السجون بالأخيار وتحول الدماء التي سالت إلى بحار لهو في حقيقته انتحار للانقلابيين ودمار لمصر وشعبها"، بحسب نص البيان.

 

وأردف "العمدة": "تصورت أن سيادتكم (محلب) وبعد أن طرحت مبادرة لتحقيق المصالحة الوطنية وأثارت جدلاً واسعاً بين الأطراف المعنية وفي وسائل الإعلام أن تصدر تصريحًا يحث الأطراف على المضي قدمًا في طريق التصالح، والذي لا سبيل لنهضة مصر بدونه، ولكن الشعب فوجئ بتصريحات صادمة بشأن رفضكم للتصالح، وهو الأمر الذي يستعصي على التفسير".


 

وتابع: "المتصور وأنت على رأس الحكومة الآن رضينا أم أبينا أن تكون أحرص من الجميع على إتمام هذه المصالحة حقنًا للدماء، وطلبًا للاستقرار وإعطاء فرصة خلال المرحلة الانتقالية القادمة لوضع الأسس السليمة لبناء مصر من جديد".


 

واختتم "العمدة" بقوله: "الدولة الحديثة كيان توافقي وليست كيان منقسم ومتصارع, وهذه أزمة ليس لها إلا حل من اثنين إما أن تنتصر الشرعية ويسقط الانقلاب من خلال الحراك الثوري، وهو حل باهظ التكلفة، أما الحل الآخر والأيسر فهو الحل التصالحي الذي يعيد إلى الشعب وحدته ليبدأ في بناء بلده من جديد بروح من المودة".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان