رئيس التحرير: عادل صبري 03:49 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

التلاوي: لا انتهاكات في حق سجينات الأزهر

التلاوي: لا انتهاكات في حق سجينات الأزهر

الحياة السياسية

ميرفت التلاوي رئيس المجلس القومي لحقوق المرأة

بعد زيارة القومي للمرأة لسجن القناطر..

التلاوي: لا انتهاكات في حق سجينات الأزهر

هاجر هشام 26 أغسطس 2014 14:27

زار وفد من المجلس القومي لحقوق المرأة بالأمس سجن القناطر لتفقد أوضاع السجينات والمعاملة التي يتلقينها ولمعرفة حقيقة الأوضاع التي تعاني منها سجينات قضية جامعة الأزهر.

وتضمن برنامج زيارة الوفد الذي تضمن السفيرة ميرفت التلاوي، رئيسة المجلس القومي لحقوق المرأة، والمستشارة أمل عمار والدكتور حسن سند أعضاء المجلس، أماكن تأهيل السيدات المحبوسات أو المسجونات، وأماكن الإعاشة والرعاية الطبية علاوة على إجراء مقابلات مع عدد من السجينات لتحديد المشكلات التي تواجههن وبحث إمكانية حلها.

وقام الوفد بزيارة معرض الرسم الذي تقوم فيه المسجونات بمزاولة الأنشطة المحببة لهنّ كالرسم وعرض لوحاتهنّ للجمهور، علاوة على زيارة ورشة التشغيل وهو مكان متسع به حوالي 40 ماكينة خياطة حيث تقوم المسجونات بحياكة الملابس البيضاء والخاصة بالسجن للسيدات والرجال كنوع من الاكتفاء الذاتي، كما قام الوفد بزيارة المعرض الدائم للمسجونات ويضم جميع المنتجات التي تقوم المسجونات بتصنيعها كالمشغولات اليدوية والتطريز، ونال المعرض إعجاب الوفد لما يتضمنه من منتجات تعود بالنفع على السجينات.

وأفادت إدارة السجن للوفد أنه يتم تنظيم المعارض الخارجية للمسجونات ولكن ليس بالعدد الكافي الذي يتناسب مع المعروضات والترويج لها.

وزار الوفد دار الحضانة الخاصة بالأمهات اللاتي يلدن بالمحبس، وأفاد الوفد في بيان له أن دار الحضانة ليست بالاتساع الكافي لاستيعاب أعداد الأطفال، وأضاف البيان أن الوفد لاحظ مدى نظافة مستشفى السجن والإعداد الجيد لها ووجود حضانات وجهازي للغسيل الكلوي وغرفة عمليات.

وأشار القومي للمرأة في بيانه أنه وجد عدّة ملاحظات في سجن القناطر تستعدي التصحيح، مثل عدم الفصل بين السجينات على ذمة قضايا سياسية والسجينات الجنائيات، وعدم معرفة السجينات القوانين بخصوص مدد الحبس الاحتياطي ومواعيد خروجهن وتعذر عرض بعض السجينات على النيابة نظرًا لتواجد سجينات في نفس القضايا المحبوسات على ذمتها في سجون الرجال في مناطق أخرى، كما تابع البيان أن جميع القيادات في السجن من الرجال.

وطالب القومي للمرأة في بيانه بالاستعانة بخريجات كلية الحقوق كضابطات نظاميات في السجن وتعيين إحداهن كنائب للمأمور، وتنظيم فصول محو أمية للسجينات، وتنظيم إدارة السجن مع المجلس لعمل معرض لمنتجات السجينات وإيجاد فرص عمل للمفرج عنهن وإعداد كشوف بالغارمات بمبالغ بسيطة ليحاول المجلس سدادها.

وقالت السفيرة ميرفت التلاوي في تصريح لـ "مصر العربية" أن طالبات جامعة الأزهر السجينات أقررن بمعاملة السجن الحسنة لهن " قالوا لنا كان في خناقة بينهم وبين المشرفة وانتهت، ما فيش أي نوع من الانتهاكات طالت الفتيات".

وأضافت التلاوي أن الوفد قابل عدة حالات وخلال حديثه معهن تأكد من المعاملة الجيدة من قبل إدارة السجن للسجينات "قالوا إن المعاملة كويسة وإدارة السجن توفر لهم ما يحتاجونه".

وعلّق وسام عطا، المسؤول عن ملف الطلبة في مؤسسة حرية الفكر والتعبير على بيان المجلس، أنه تجاهل زيارة حالات تعرضت لانتهاكات وفتيات قمن بالفعل بالإضراب عن الطعام "القومي للمرأة جهاز تابع للدولة وزياراتها تكون بناءً على موافقة وأوامر الداخلية، وبالتالي تقاريره لن تكون بعيدة عمّا تريده الداخلية".


 

اقرأ أيضًا:

ميرفت التلاوي: نعمل على اختيار نساء أكفاء للبرلمان المقبل

التلاوي : المخدرات حرب للقضاء علي عقول الدول النامية

ميرفت التلاوي: عدلي منصور نصر المرأة

أسرة روفيدة لا تعلم مكانها.. ووالدة سارة وآلاء: ذُهلتُ عند رؤيتهما


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان