رئيس التحرير: عادل صبري 09:26 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

شقيقة محمد سلطان: كان نفسي أخويا يحضني بس إضرابه منعه

شقيقة محمد سلطان: كان نفسي أخويا يحضني بس إضرابه منعه

الحياة السياسية

جانب من الوقفة

في وقفة التضامن مع المضربين عن الطعام

شقيقة محمد سلطان: كان نفسي أخويا يحضني بس إضرابه منعه

آية فتحي 25 أغسطس 2014 19:42

"يا حرية فينك فينك.. أمن الدولة بينا وبينك، هاتوا أخونا من الزنازين، يسقط يسقط حكم العسكر"، بهذه الهتافات عبر مجموعة من الشباب الثوري عن تضامنهم مع المعتقلين المضربين عن الطعام في السجون، وعلى رأسهم محمد سلطان الذي تجاوز إضرابه عن الطعام مائتي يوم.

ونظم عدد من الشباب المنتمي إلى كيانات ثورية، منها الاشتراكيون الثوريون، وحركة شباب من أجل الحرية والعدالة، وجبهة طريق الثورة، وقفة تضامنية، مع المعتقلين المضربين عن الطعام، اليوم الاثنين، أمام نقابة الصحفيين.

وأعربت بشرى سلطان، شقيقة محمد سلطان، عن أمانيها بالإفراج عن شقيقها قريبا بعد الفعاليات التي يشارك بها الشباب الثوري، مؤكدة أن إضرابه عن الطعام بلغ اليوم 212 يوما.

وقالت بشرى لـ"مصر العربية": "إحنا روحنا لأخويا إمبارح، وكان نفسي أحضنه، بس هو معرفش يحضني من كتر ما كان تعبان ودايخ ومش قادر يصلب طوله، وهو انبسط جدًا لما عرف إن في ناس زي علاء عبدالفتاح ودومة وماهينور أضربوا عن الطعام، وتضامنوا مع الحل السلمي بالإضراب".

من جانبه أكد حليم حنيش، عضو المكتب السياسي لحركة شباب من أجل الحرية والعدالة، أن هناك العديد من الفعاليات في الفترة القادمة للإفراج عن المعتقلين، وسيتم الإعلان عنها قبل تنظيمها.

واعتبر حنيش، أن إضراب علاء عبدالفتاح وأحمد دومة وماهينور المصري عن الطعام تدعيما للقضية، قائلا: "اللي بيحصل ده بيؤكد إننا فعلا أمام قضاء فاسد، وأكبر دليل ما حدث في قضية علاء عبدالفتاح والحكم عليه بـ15 عاما سجنا، و100 ألف جنية غرامة".

واعتقل سلطان يوم 25 أغسطس 2013 من منزله  بصحبة ثلاثة من زملائه، خلال مداهمة قوات الأمن المنزل بحثا عن والده، ووصل إضرابه عن الطعام  إلى 212 يوما،  ليكون بذلك أطول فترة إضراب في تاريخ السجون المصرية.

اقرأ أيضا:   

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان