رئيس التحرير: عادل صبري 12:55 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حزب النور: بدأنا تشكيل تحالف لخوض الانتخابات البرلمانية

حزب النور: بدأنا تشكيل تحالف لخوض الانتخابات البرلمانية

الحياة السياسية

مجدي سليم الأمين العام المساعد لحزب النور السلفي

حزب النور: بدأنا تشكيل تحالف لخوض الانتخابات البرلمانية

وكالات 24 أغسطس 2014 02:51

قال مجدي سليم، الأمين العام المساعد لحزب النور السلفي، إن هناك قدرة لدى الحزب على خوض الانتخابات البرلمانية المقبلة "منفردا"، لكنه حريص على خوضها في إطار "تحالف".

 

وأوضح سليم أن قيادات الحزب "تقوم في الوقت الراهن بإجراء المقابلات مع قيادات عدد من الأحزاب الأخرى من أجل الاستقرار على اسم التحالف الذي سيخوض الانتخابات من خلاله، لافتا إلى أن توجه الحزب نحو التحالف هدفه تحقيق المزيد من الاندماج في المجتمع.

 

ولم يشر المسئول في حزب النور إلى هوية الأحزاب التي يعتزم حزبه إلى التحالف معه، لكنه قال إن الاختلافات الفكرية بين الحزب والأحزاب الأخرى لا تمنع الاندماج في تحالف، مضيفا: "الاختلاف الفكري بين الأحزاب هو الأساس، ولو كانت المنطلقات الفكرية واحدة، لما كان هناك تعدد في الأحزاب، ولكن توجد قواسم مشتركة تجمعنا أهمها وحدة الأهداف الوطنية".

 

وتشير المعطيات الأولية على الساحة إلى عقبات محتملة ستواجه مساعي الحزب نحو  تشكيل تحالفات مع أحزاب ليبرالية ويسارية.

 

وقال سيد عبد العال، رئيس حزب "التجمع" (يساري)، يوم السبت، إن الحزب لن يعقد تحالفًا مع السلفيين ومن يتعاطفون معهم خلال الانتخابات البرلمانية المقبلة؛ لأن "الإخوان (أعضاء جماعة الإخوان المسلمين) ليسوا سلميين والسلف ليسوا بطيبين"، حسب قوله.

 

وأضاف عبدالعال خلال ندوة عقدها الحزب في مقره بوسط القاهرة، تحت عنوان "مجلس النواب 2014 الأحزاب والتحالفات إلى أين؟"، أن هدفهم الأساسي خلال الفترة المقبلة "عدم تمكين المنتمين للتيار الإسلامي من دخول البرلمان تحت أي مسمى أو تحالفات انتخابية"، وفق ما نقلت عنه وسائل إعلام مصرية محلية.

 

وكانت الهيئة العليا لحزب النور السلفي اتخذت قرارا في اجتماعها، السبت، بتحديد الموقف النهائي من الانتخابات البرلمانية المقبلة بعد إصدار قانون الدوائر الانتخابية المكمل لقانون مباشرة الحقوق السياسية.

 

ويعد حزب النور أول حزب سلفي يتم تأسيسه في مصر الحديثة، وثالث حزب تقوده شخصيات ذات توجه إسلامي عقب تأسيس حزبي "الوسط" و"الحرية والعدالة".

 

وشارك الحزب في الإطاحة بالرئيس محمد مرسي، يوم 3 يوليو  الماضي، وإعلان تعيين رئيس مؤقت للبلاد.

 

وبدأت الأحزاب تستعد للانتخابات البرلمانية المقبلة بتحالفات انتخابية، حيث أعلن قبل أيام عن تحالف نسائي سياسي اجتماعي، أطلق عليه اسم "تحيا مصر"، كما ستعلن أحزاب تيار الاستقلال و8 أحزاب أخرى وعدد 150 نائبا سابقا عن تحالف انتخابي اليوم الأحد. 

 

والشهر الماضي أيضا دشن عدد من الشخصيات العامة والمستقلين في مصر تحالفا لخوض الانتخابات تحت اسم "25- 30".

 

والانتخابات البرلمانية هي الخطوة الثالثة في خارطة الطريق التي أعلنها في 3 يوليو   2013 وزير الدفاع " آنذاك " عبد الفتاح السيسي، وكانت الخطوة الأولى: تعديل الدستور في يناير الماضي، والثانية: إجراء الانتخابات الرئاسية في مايو   الماضي.

 

ولم يتحدد على وجه الدقة موعد إجراء الانتخابات البرلمانية في مصر، لكن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قال الشهر الماضي إن بلاده تستعد لإجراء هذه الانتخابات قبل نهاية العام الجاري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان