رئيس التحرير: عادل صبري 10:39 مساءً | الأربعاء 18 يوليو 2018 م | 05 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

وزارة الخارجية تبدأ التحرك للتعامل مع أزمة "سد النهضة"

السودان لم تحتج على ما جرى في "الحوار الوطني"

وزارة الخارجية تبدأ التحرك للتعامل مع أزمة "سد النهضة"

أ ش أ 06 يونيو 2013 16:01

عمرو رشدى المتحدث الرسمى باسم <a class=وزارة الخارجية" src="/images/news/e7e655a2f1cd6a91df06fd4d46c78aaa.jpg" style="width: 600px; height: 350px;" />أكد الوزير مفوض عمرو رشدى المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية،  أن الخارجية في قلب التعامل مع موضع سد النهضة الإثيوبي.

وقال إن " مجلس  الوزراء تبنى في الاجتماع الذي عقده برئاسة الرئيس محمد مرسي بتاريخ 3 يونيو 2013 خطة التحرك التى أعدتها الخارجية للتعامل مع تقرير اللجنة الثلاثية حول المواصفات  الفنية لسد النهضة والتطورات ذات الصلة".

جاء ذلك ردًا على استفسارات المحررين الدبلوماسيين حول ما يتردد من تهميش لدور الخارجية فى التعامل مع أزمة سد النهضة الإثيوبي.

وردًا على سؤال حول البنود التى تتضمنها خطة الخارجية للتعامل مع أزمة سد النهضة والتى  تبناها مجلس الوزارة مؤخرًا، قال المتحدث " يهمنا دون الدخول في تفاصيل خطة التحرك، هو توضيح أن الفترة القادمة ستشهد تحركًا دبلوماسيًا مصريًا مكثفًا

ويستهدف التنسيق مع الجانبين الإثيوبى والسودانى حول نتائج وتوصيات تقرير لجنة الخبراء الدولية، والتى خلصت إلى ضرورة إتمام الدراسات الفنية الخاصة بالمشروع قبل استكمال عملية التنفيذ".

وتابع "نحن نرى أن علاقات الأخوة والاحترام المتبادل بين دول حوض النيل الشرقي الثلاث  كفيلة لإجراء حوار بناء يتناول الشواغل المصرية بوضوح، بما من شأنه الوصول إلى نتائج تحقق الأهداف التنموية لهذه الدول وتحفظ المصالح المائية لدولتي المصب".

وحول وجود تسريبات بأن إثيوبيا ستلجأ إلى المحكمة الجنائية الدولية أو مجلس الأمن  بعد جلسة الحوار الوطني،  قال "رشدى"إنه " لا صحة لما تردد بشأن تقدم إثيوبيا بشكوى إلى مجلس الأمن او المحكمة الجنائية الدولية في هذا الخصوص" مشيرا إلى أنه قد صدر  بيان من المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية في هذا الشأن أمس.  

وعن موقف مصر تجاه عدم توافق الائتلاف الوطني السوري، شدد المتحدث على أن " مصر تواصل  جهودها لتوحيد رؤية المعارضة السورية وتؤيد وتشارك فى المساعي المبذولة لتوسيع عضوية الائتلاف الوطني واستكمال بنيانه. "

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان