رئيس التحرير: عادل صبري 09:06 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عبد القدوس: دماء الذين قتلوا بعد 30 يونيو لعنة على النظام

عبد القدوس: دماء الذين قتلوا بعد 30 يونيو لعنة على النظام

الحياة السياسية

الكاتب الصحفي محمد عبد القدوس

عبد القدوس: دماء الذين قتلوا بعد 30 يونيو لعنة على النظام

ممدوح المصري - حسام إبراهيم 18 أغسطس 2014 19:04

طالب محمد عبد القدوس، مقرر لجنة حريات الصحفيين، بالإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين بعد أحداث ٣٠ يونيو، مؤكدًا أن هناك أسرًا لا تعرف أماكن تواجد ذويهم منذ ذلك الوقت.

 

وأضاف عبد القدوس، خلال كلمته ندوة بنقابة الصحفيين تحت عنوان "مستقبل حقوق الإنسان في مصر”: "الشهداء الذين سقطوا منذ ٣٠ يونيو دماؤهم لعنة على النظام الحالي"، مؤكدًا أن هذه الأحداث لم تقع بمصر منذ عهد مينا موحد القطرين.

 

ومن جانبه، قال المهندس محمود حمزة عضو التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، إن هناك العديد من حالات التعذيب والانتهاكات التي تعرض لها مئات من المعتقلين السياسيين ومن يطالبون بالحريات.

 

وتساءل حمزة: "أين هى الحقوق والحريات التي يتحدث عنها النظام الحالي"؟ خاصة في الوقت الذي يتم فيه الاستمرار في اعتقال أصحاب الرأي والنشطاء، على حد قوله.


وأكد وائل هلال، أمين عام صندوق نقابة الصيادلة، والمتحدث باسم حركة "صيدلي معتقل"، أن هناك المئات من المعتقلين من أعضاء النقابات المهنية يتعرضون لمعاملة سيئة داخل السجون المصرية، منوهًا إلى أن هناك بعض الأطباء تم القبض عليم داخل غرفة العمليات.


وأعلن المشاركون بالمؤتمر عن إنشاء رابطة "التنسيقية المصرية للحقوق والحريات"، لرصد الانتهاكات داخل السجون المصرية وإعلانها على الرأي العام.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان