رئيس التحرير: عادل صبري 01:35 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

تحالف دعم الشرعية: بداية الموجة الثورية قوية

وسط دعوات لمواصلة المظاهرات بقوة..

تحالف دعم الشرعية: بداية الموجة الثورية قوية

طه العيسوي 14 أغسطس 2014 14:11

ثمن التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب المظاهرات التي انطلقت في ذكري فض رابعة والنهضة، والتي تأتي تحت عنوان "القصاص مطلبنا"، واصفًا إياها بالبداية القوية.


ودعا في تدوينة مقتضبة علي صفحته الرسمية " على الفيس بوك - جموع الشعب المصري للنزول، والمشاركة في المظاهرات، قائلا:" بداية قوية للموجة الثورية الرابعة، الشباب والطلبة يتصدرون الفعاليات ويثبتون أنهم الرعب الثوري غير مبالين بإرهاب الانقلاب.. تقدموا".

وأعلن التحالف الوطني لدعم الشرعية بتركيا أنه في حال انعقاد دائم ليرقب عن كثب ما يجري ويتابع بدقة تطورات الأحداث في كل يوم وكل ساعة.


وقال في بيان إنّ "ثورة الشعب المصريّ التي ابتدأها، وأطلق شرارتها في الخامس والعشرين من يناير لا تزال مستمرة حتى تحقق أهدافها، وأنّ ما يجري اليوم في ميادين مصر وشوارعها امتداد لها".


وتابع: "ليس من حق أيّ سلطة مهما كانت أن تحرم هذا الشعب من حقه في التعبير والتغيير؛ فهو صاحب السلطان، ومصدر السلطات، وأيّ قوة غاشمة تعتدي على هذا الحق سوف تحاسب ويقتص منها القصاص العادل".


وأضاف :" في مثل هذا اليوم من العام الماضي وقعت المجزرة التي اهتز لها ضمير الإنسانية؛ ألا وهي مجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة، تلك المجزرة التي سبقتها مجزرة قتل الساجدين عند الحرس الجمهوريّ ومجزرة حادث المنصة، وتلتها مجازر كثيرة، كان أبرزها مجزرة رمسيس ومسجد الفتح، ومجزرة السادس من أكتوبر 2013 ومجزرة الخامس والعشرين من يناير 2014".


واستطرد:" جاءت مجزرة الفض على نحو هو الأبشع في تاريخ مصر المعاصر، بل وفي تاريخ البشرية الحديث، إذ تحركت الآليات العسكرية بكل أنواعها: من مدرعات وطائرات وأسلحة مختلفة؛ لفض اعتصامات سلمية لم يقم دليل يُحترم على أنها خرجت عن السلمية أو انحرفت عن مسارها طوال مدة اعتصامها التي قاربت الشهرين".


وقال:" قُتل من أبناء الشعب الآلاف، وجُرح وسُحل واعتُقل عشرات الآلاف، وتيتم أطفال وترملت نساء وخُربت بيوت وتهدمت أسر، ليس هذا وحسب، بل وذُبح شعب بأكمله يوم أن ديست إرادته تحت بيادات العسكر، واليوم يخرج الشعب في ذكرى المجزرة؛ ليحي ثورته وليجدد العهد على الاستمرار حتى تحرير البلاد من قبضة المستبدين أبناء المستعمرين، في موجة ثورية كبرى دافعة بقوة في اتجاه الحسم لإسقاط النظام".


واختتم بقوله: "يبارك التحالف ميلاد المجلس الثوريّ المصريّ ويثمن دوره في خطاب المجتمع الدوليّ وفي التحرك الخارجي لدعم الثورة المصرية، ويثني على مؤتمره الذي عقد بالأمس، ويطلب منه المزيد من الفاعلية، ويؤكد على أن دوره لا يتقاطع مع دور التحالف ولا يختلف معه".


 

اقرأ أيضًا:

ننشر خريطة فعاليات معارضي السلطة بتركيا في ذكرى فض رابعة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان