رئيس التحرير: عادل صبري 11:48 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الحرية والعدالة: حل الحزب يؤكد استبداد النظام

الحرية والعدالة: حل الحزب يؤكد استبداد النظام

طه العيسوي 09 أغسطس 2014 16:02

قال الدكتور أحمد رامي، المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة: إن حكم حل حزب الحرية والعدالة يأتي ليكشف ما وصفه بـ"زيف تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي الأخيرة بأنه يسمح للإخوان أن يعشوا بأفكارهم، ولكن دون أن يؤذوا أحدًا"، متسائلا : "فهل إنشاء أحزاب سياسية يؤذى المجتمع؟".


 

وأضاف- في تصريح لـ"مصر العربية"- أن هذا التصرف من الناحية العملية لا يؤثر في مجمل المشهد، ولكنه كاشف ومؤكد لوجهة النظام الذي وصفه بالاستبدادي الظالم، وأنه نظام عسكري إقصائي بامتياز يتمسح بمسوح العلمانية في أكثر صورها تطرفًا. على حد قوله.


 

وحول ما سيتخذه الحرية والعدالة من خطوات، أشار "رامي" إلى أن هذا الأمر يحدده من بقي في مصر أو هيئة الدفاع، مضيفًا: "وإن كنت أرى أنه من الناحية السياسية لا جديد، فأعضاء الحزب في ظل تغييب قياداته منخرطون في العمل الثوري مع باقي من يشارك فيه من المصريين".


 

وأضاف محمد سودان، أمين لجنة العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة، :" هذا حكم سياسي من الدرجة الأولى والأخيرة، والحزب من الناحية العملية منحل منذ 3 يوليو 2013، وهذا الحكم قد يأتي في أطار اعتزام النظام إجراء الانتخابات البرلمانية عما قريب بعد تصفية الأجواء وتقوم بتهيئتها قبل تلك الانتخابات المزعومة، رغم أننا لن نخوض الانتخابات."


 

واستطرد :" ما يحدث الآن في مصر ليس له أي علاقة بالقانون أو القضاء الذي ينفذ ويرضخ لأوامر السلطة الانقلابية، وبالتالي ففكرة الطعن تحصيل حاصل وهذه المعركة لن تكون مجدية، فكل ما يحدث أمور شكلية".

واختتم بقوله :" للأسف هذا الحكم سقطة جديدة وكبيرة من سقطات القضاء المسيس الذي يواصل سقوطه يوما بعد الآخر في ظل هذا النظام القائم".

يذكر أن المحكمة الإدارية العليا، بمجلس الدولة، قضت اليوم، بقبول طلب لجنة شئون الأحزاب شكلاً وموضوعًا بحل حزب الحرية والعدالة وتصفية كافة ممتلكاته السائلة والمنقولة للدولة.

وتقدمت لجنة شئون الأحزاب السياسية بطلب رسمي لحل حزب الحرية والعدالة، بناءً على ما تحصلت عليه مستنديًا من تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا ثبت فيها مخالفة الحزب لشروط عمل الأحزاب السياسية المتضمنة بالمادة الرابعة من القانون رقم 40 لسنة 1977 والخاص بنظام الأحزاب السياسية، حسب قولها.


 

اقرأ أيضًا:


 

الحرية والعدالة: حل الحزب سياسي بامتياز.. وقد نطعن عليه

الحرية والعدالة: الأحكام المسيسة لن تثنينا عن مسئوليتنا تجاه الوطن

الحرية والعدالة: نستمد شرعيتنا من الشعب

دعوات للتظاهر في الميادين المركزية تحت شعار "ها قد عدنا"

ثروت نافع: ندرس تشكيل كيان شامل لكل ثوار يناير لإسقاط النظام

اجتماع موسع لمعارضي النظام بالخارج 7 و8 أغسطس

الأصالة: زيارة مدير المخابرات لتل أبيب مهدت للعدوان على غزة

الأصالة: السيسي فشل في حماية أمن مصر وعليه الرحيل

البناء والتنمية: موقف النظام شجع إسرائيل على حرب غزة


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان