رئيس التحرير: عادل صبري 10:57 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"المجلس الثوري" يدعو لإحياء ذكرى رابعة

المجلس الثوري يدعو لإحياء ذكرى رابعة

الحياة السياسية

مؤتمر تدشين المجلس الثوري أمس بتركيا

"المجلس الثوري" يدعو لإحياء ذكرى رابعة

طه العيسوي 09 أغسطس 2014 15:30

دعا "المجلس الثوري المصري" جموع المصريين، ومن وصفهم بأحرار العالم، في مختلف الدول والقارات إلى إحياء ذكرى فض اعتصام رابعة والنهضة، التي وقعت يوم 14 أغسطس 2013، بالفعاليات التي تراها كل جالية مناسبة لطبيعة العمل في كل دولة.


 

و"المجلس الثوري المصري" تم تدشينه بالأمس في العاصمة التركية اسطنبول، ويضم عددا من الشخصيات المصرية المعارضة للنظام الحالي، ومن بينهم المستشار وليد شرابي منسق حركة "قضاة من أجل مصر"، والكاتب الصحفي أحمد حسن الشرقاوي المتحدث الرسمي باسم المجلس، وإيهاب شيحة القيادي بحزب الأصالة.


 

وقال - في بيان له اليوم -  إن "أهم ما يؤرق النظام هو استمرار الحراك الثوري، وأن الورقة الرابحة لصالح الثورة هو الثائر الباقي على الأرض، لذلك نؤكد أنه من حق الشعب اتخاذ كافة الإجراءات التي يراها مناسبة للدفاع الشرعي عن نفسه من الجرائم التي قد تسول لنفوس رؤوس السلطة الإقدام عليها في ذلك اليوم لحماية كافة فعالياتهم وتظاهراتهم وحتى لا يتم اعتقال أحد."


 

واستطرد: "لقد خاب ظن النظام القائم في قدرة الشعب، وفي القلب منه الشباب على المثابرة، وعدم اليأس بالرغم من صعوبة التحديات، فمازال الانقلاب غير قادر على البقاء والاستمرار، إلا في ظل المزيد من الدماء، وقمع الحريات، وتكميم الأفواه، واعتقال عشرات الآلاف من خيرة أبناء الوطن داخل السجون والمعتقلات، وإلهاء الناس بمعاشهم وإفقارهم". على حد ما جاء في البيان.


 

وتابع: "التحالف الذي أصبح معلناَ بين سلطات الاحتلال في فلسطين والنظام المصري قد أظهر حقيقة الصراع الدائر داخل مصر بين الثورة والانقلاب، ولم يبق للشعب المصري إلا أحد طريقين إما الاستمرار في طريق ثورته واسترداد حريته أو التبعية والهوان مع العدو الاستراتيجي للأمة العربية والإسلامية."


 

واعتبر البيان أنه :"ﻻ فارق بين شهداء حي الشجاعية في غزة، وبين ضحايا ميدان رابعة العدوية"، "كما أنه لا يوجد فارق بين مدرعات العدو الإسرائيلي التي تحصد أرواح الفلسطينيين والمدرعات التي تحصد أرواح المتظاهرين في مصر." حسب البيان.


 

واختتم المجلس الثوري بقوله : "حفظ الله لمصر شعبها من كل سوء وردها إلى أهلها آمنة مستقرة كما كانت على الدوام".


 

اقرأ أيضًا:


 

المجلس الثوري: لسنا كيانا إخوانيا

ثروت نافع: لم أشارك في "المجلس الثوري" لاختلاف الرؤية والهدف

محسوب وعزام يرحبان بتدشين "المجلس الثوري المصري"

عزام: لم أشارك في اجتماعات المجلس الثوري المصري

المجلس الثوري المصري.. مخاوف وآمال وقتل للمصالحة

فيديو.. الدرديري: المجلس الثوري وفاء لدماء الشهداء

فيديو.. الزمر: المجلس الثوري ليس بديلاً لتحالف دعم الشرعية

تدشين المجلس الثوري المصري يشعل الفيس بوك


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان