رئيس التحرير: عادل صبري 06:33 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

قيادي بمصر القوية: حل الحرية والعدالة يخدم الإخوان

قيادي بمصر القوية: حل الحرية والعدالة يخدم الإخوان

عبدالغنى دياب 09 أغسطس 2014 13:01

اعتبر الدكتور فكري نبيل، مسئول العلاقات الخارجية بحزب مصر القوية، الحكم الصادر اليوم بحل حزب الحرية والعدالة، "مكايدة سياسية"؛ لأن القواعد التي بني عليها الحزب هي نفسها التي قام عليها حزب المصريين الأحرار والحزب المصري الديمقراطى كتبها جميعها الدكتور عبدالله شحاتة بعد ثورة 25 يناير.


 

وأضاف القيادى بمصر القوية في تصريح لـ"مصرالعربية" أن الحكم ليس نهائيا، ومن حق الحرية والعدالة الطعن عليه لكن من يرى أن الحكم يضر بمصالح جماعة الإخوان المسلمين واهم؛ لأن الحكم يخدم مصالح الجماعة؛ فقيادات الجماعة تحتاج مثل هذه الأحكام فى الفترة الحالية للضغط على قواعدها بحجة أنهم في وقت مظلومية.

وأردف : وقت مذابح الإخوان فى عهد عبدالناصر استطاعت الجماعة أن تعيش عليه 60 سنة، وأعتقد أن محمود عزت نائب المرشد الحالي لن يجد فرصة أفضل من الفرص الحالية التى يقدمها له السيسي لكي تعيش الجماعة 100 سنة قادمة.

وتابع نبيل، سيصدر الحكم ضمن المظلومية التى سيسوقها الإخوان لإلهاء أتباعهم الذين يريدون محاسبة القيادة عن الفترة السابقة.

يذكر أن المحكمة الإدارية العليا، بمجلس الدولة، قضت منذ قليل، بقبول طلب لجنة شئون الأحزاب شكلا وموضوعًا بحل حزب الحرية والعدالة وتصفية كافة ممتلكاته السائلة والمنقولة للدولة.

وتقدمت لجنة شئون الأحزاب السياسية بطلب رسمي لحل حزب الحرية والعدالة، بناء على ما تحصلت عليه مستندياً من تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا ثبت فيها مخالفة الحزب لشروط عمل الأحزاب السياسية المتضمنة بالمادة الرابعة من القانون رقم 40 لسنة 1977 والخاص بنظام الأحزاب السياسية. حسب قولها.

كما قضت المحكمة بعدم قبول جميع الدعاوى القضائية المقامة من المهندس حمدي الفخراني، عضو مجلس الشعب السابق، وأحمد الفضالي، المنسق العام لتيار الاستقلال، رئيس حزب السلام الديمقراطي، ومحمد أحمد ذكي وحمدي حلاوة ومحمد أحمد حمدان ومحمد عبد العزيز الشهاوي وعاصم قنديل وأحمد المنشاوي وسامي الروبي وخالد إبراهيم ومحمد عبد الوهاب, والتي تطالب أيضاً بحل حزب الحرية والعدالة.

وكانت هيئة مفوضي الدولة قد أصدرت تقريرها وأوصت فيه المحكمة بإصدار حكم قضائي نهائي بحل الحزب، وإلغاء وبطلان قرار لجنة شئون الأحزاب السياسية الصادر فى 5 يونيو 2011، فيما تضمنه من قبول الإخطار المقدم من محمد سعد الكتاتني، رئيس الحزب ورئيس مجلس الشعب السابق، بتاريخ 18 مايو 2011، مع ما يترتب على ذلك من آثار، أخصها حل الحزب.

اقرأ أيضا:


 

فيديو.. 1129 يومًا.. حزب الإخوان بين التأسيس والحل

القضاء الإداري يستطلع رأي المفوضين في حل "الحرية العدالة"

أحزاب تعليقًا على تظاهرات فض رابعة: الإخوان انتهوا سياسيًا

تأجيل محاكمة البلتاجي وحجازي لجلسة 16 يوليو

تأجيل محاكمة محسن راضي و٨ آخرين في أحداث بنها لـ11 أغسطس

تجديد حبس قيادي إخواني 4 أيام في "الحرس الجمهوري"

هيئة الدفاع عن اﻹخوان: قاطعنا جلسة حكم المنيا وسنطعن عليه


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان