رئيس التحرير: عادل صبري 01:36 صباحاً | الأربعاء 18 يوليو 2018 م | 05 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

ناشط حقوقي يطالب "الداخلية" بوقف جلسات النصح والإرشاد

ناشط حقوقي يطالب "الداخلية" بوقف جلسات النصح والإرشاد

03 يونيو 2013 19:14

الناشط<a class= الحقوقي "إبرام لويس"" src="/images/news/42f1e9ab5d46448b46c6d69c8cb867cf.jpg" style="width: 600px; height: 350px;" />طالب الناشط الحقوقي "إبرام لويس" مؤسس رابطة ضحايا الاختطاف والاختفاء القسرى، وزارة الداخلية المصرية بإصدار بيان رسمي بشأن قانونية جلسات النصح والإرشاد التي يعقدها السلفيون لإقناع للترويج للإسلام.

 

وقال لويس في تصريحات خاصة لـ " مصر العربية"، إن وزير الداخلية الحالي اللواء محمد إبراهيم كان قد قال في لقاء جمعه بعضو مجلس الشورى "فريدي ألبياضي" نهاية الأسبوع الماضي بعد استفسار ألبياضي عن  الإجراءات التي اتخذتها الوزارة بشأن جلسات النصح والإرشاد والمذكرة التي قدمت من الرابطة، فكان الرد "هذا الموضوع خاص بالأزهر وليس بوزارة الداخلية".


وأكد، أن تصريح الوزير ما هو إلا محاولة من الوزارة للهروب من الأزمة، وإبعادها عنها، معربا عن استيائه البالغ من تصريحات لجنة الشئون القانونية بوزارة الداخلية التي قالت إن هذه الجلسات ليس لها سند قانوني وتخالف الحريات في الدستور المصري الحالي.


وأوضح، أن جلسات النصح والإرشاد لها سند قانوني وصادر بها قرار من وزير الداخلية، وطالب وزارة الداخلية بإصدار قرار رسمي أو بيان توضح فيه قانونية هذه الجلسات، فلو كانت غير قانونية فعلى الوزارة أن تصدر الوزارة قرارا رسميا بعدم قانونيتها، والعكس.


وبدأت الرابطة أولى خطوات التصعيد الدولي لملف الاختفاء القسرى للفتيات القبطيات عن طريق الإعلام الدولي، ومن المتوقع نشر تقرير مطول فى صحيفة لوفيغارو الفرنسية يوم السبت الموافق 15/6/2013، وسوف يتم نشر تفاصيل عودة فتاة من عملية خطف وهي فتاة قاصر وتتحدث عن ما حدث لها طوال 60 يوم اختطاف وإزالة الصليب والاعتداء الجسدي ومحاولات خاطفيها التشكيك بالعقيدة المسيحية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان