رئيس التحرير: عادل صبري 03:11 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الكرامة تستنكر محاكمة مواطن عسكريًا بالسويس

الكرامة تستنكر محاكمة مواطن عسكريًا بالسويس

طه العيسوي 04 أغسطس 2014 19:24

استنكر أحمد مفرح باحث مصري بمؤسسة الكرامة لحقوق الإنسان بجنيف، قيام النيابة العسكرية في السويس بالتحقيق مع مواطن يدعى تامر محمد علام، بعدما تم إلقاء القبض عليه من قبل قوات تابعة للشرطة العسكرية، بسبب مشادة بينه وبين أحد المجندين وأحد الضباط المسئولين عن محطة وقود في طريق السويس، معتبرًا هذه الواقعة "انتكاسة غير مسبوقة" في تاريخ العدالة المصرية، حسب قوله.

وقال - في بيان له: "تحويل المواطنين إلى القضاء العسكري والتحقيق معهم في النيابة العسكرية لأسباب تافهة، انتهاك واضح وصريح لكل معايير العدالة والمحاكمات العادلة".

وأشار "مفرح" إلى أن إحالة المدنيين إلى القضاء العسكري بهذه السهولة لمجرد مشاده كلامية في منطقة من المفترض أنها تقدم خدمة عامة للمواطنين المدنيين لهو دليل لانتهاك واضح لكل المعايير القانونية والدستورية والدولية التي تلتزم بها مصر، على حد قوله.

ولفت إلى أن السلطات بعدما قامت بتعديل الدستور في بداية العام الحالي، قامت بإدخال تعديلات وصفها بالشكلية على قانون القضاء العسكري، في محاولة منها لتجميل صورته التي وصفها بـ"القمعية"، لكن التعديل لم يقدم أي جديد، وإنما أبقى على المواد "القمعية" بالقانون، بحسب نص البيان.

وتابع مفرح: "المحاكمات العسكرية للمدنيين أصبحت سمة أساسية لعودة السلطات العسكرية إلى واجهة الحكم مرة أخرى، فقد وصلت إلى ذروتها بعد تنحي الرئيس المخلوع حسني مبارك في فبراير من العام 2011 بإحالة أكثر من 11 ألفًا من المدنيين أمام القضاء العسكري".

واستطرد: "فيما عادت هذه الظاهرة من جديد بقوتها بعد قيام القوات المسلحة بعزل محمد مرسي في 3 يوليو الماضي بإحالة أكثر من 150 من المدنيين أمام المحاكم العسكرية، كان آخرهم تامر علام وقبله خالد حمزة ومن معه، ومن قبلة الصحفي عمرو القزاز والشاب إسلام الحمصي.

وشدد "مفرح" على أنه لا يجوز بأي حال من الأحوال محاكمة مدني أمام القضاء العسكري وما تقدمه السلطات من مبررات لهي مبررات "واهية" لن يتم الاعتراف بها، بحسب قوله.

كانت "الكرامة" حصلت من فريق الاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة بتاريخ 16 يوليو الماضي على قرار بحق 12 معتقلاً من مدينة السويس، كان تم محاكمتهم أمام القضاء العسكري، وطالب السلطات المصرية بالإفراج عنهم فورًا لانتهاكات مبدأ المحاكمات العادلة.

 

اقرأ أيضًا:

الكرامة: الأمم المتحدة رفضت محاكمة متظاهري السويس عسكريًا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان