رئيس التحرير: عادل صبري 03:21 مساءً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

استدعاء القائم بالأعمال التركي بسبب تصريحات أردوغان

استدعاء القائم بالأعمال التركي بسبب تصريحات أردوغان

الحياة السياسية

رئيس الوزراء التركى رجب طيب اردوغان

للمرة الثانية خلال أسبوع

استدعاء القائم بالأعمال التركي بسبب تصريحات أردوغان

وكالات 26 يوليو 2014 13:18

 

استدعت وزارة الخارجية اليوم القائم بالأعمال التركي احتجاجاً على تصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الذي اتهم مصر بأن ليس لها موقف صادق تجاه القضية الفلسطينية.

ويعد الاستدعاء اليوم هو الثاني خلال أقل من أسبوع؛ حيث سبق أن استدعت الخارجية المصرية في الـ 20 من يوليو الجاري القائم بالأعمال التركي؛ احتجاجا على تصريح لرئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، قال فيه إن الرئيس المصري "هو من يوصد أبواب المعونات الإنسانية من الوصول (إلى غزة) بأوامر من إسرائيل".

وتستدعي الخارجية القائم بالأعمال التركي اليوم بعد تصريحات لأردوغان، في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأمريكية قال فيها : "لا أرى أن السيسي ديمقراطي كما يدعي، ولا أرى إنه رئيس أيضا (...) السيسي ليس ديمقراطي هو طاغية وحتى الآن ليس لدي شك في ذلك".

وقال الخارجية في بيانها، إن "التصريحات الأخيرة التي أدلي بها رئيس وزراء تركيا وما تضمنته من إساءة لشخص السيد الرئيس بإصدار أحكام مطلقة لا دليل عليها وإنما مدفوعة بأغراض ونوازع لا تتصف بالموضوعية وبتغليب الاعتبارات الشخصية، وتعكس جهلاً كاملاً وإنكاراً تاماً لحقيقة الواقع السياسي في مصر منذ 30 يونيو وحتي تنفيذ ثاني استحقاقات خريطة الطريق وإجراء انتخابات رئاسية حرة ونزيهة بمشاركة فعالة من آلاف المنظمات المصرية والإقليمية والدولية والتي شهدت بنزاهة هذه الانتخابات"، حسب نص البيان.

واعتبر البيان أن هذه التصريحات "تعكس دأب القيادة التركية علي التدخل غير المقبول والمرفوض شكلاً وموضوعاً في الشأن الداخلي للبلاد وتمثل إمعاناً في تجاهل حقائق التاريخ ودور مصر القومي ومواقفها في الدفاع عن القضية الفلسطينية، وهي مواقف لا تقبل المزايدة". ولوحت الخارجية المصرية في بيانها بـ"إمكانية اتخاذ مزيد من الإجراءات من شأنها أن تحد من تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين ردا على هذه التصريحات".

وسبق أن اتخذت مصر في 24 نوفمبر من العام الماضي قرارا باعتبار السفير التركي "شخصاً غير مرغوب فيه"، وتخفيض مستوى العلاقات الدبلوماسية إلى مستوى القائم بالأعمال.

اقرأ أيضا 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان