رئيس التحرير: عادل صبري 04:41 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

نص دعوى نقيب محامي شمال ضد سامح عاشور

نص دعوى نقيب محامي شمال ضد سامح عاشور

الحياة السياسية

نقيب محامي شمال القاهرة

بسبب تشكيل هيئة المكتب..

نص دعوى نقيب محامي شمال ضد سامح عاشور

ممدوح المصري 17 يوليو 2014 21:06

أقام محمد عثمان بصفتة نقيب لمحامي شمال القاهرة دعوي قضائية ضد النقيب العام للمحامين، سامح عاشور، ورئيس اتحاد المحامين العرب، بسبب قرار النقيب بقبول تشكيل هيئة مكتب نقابة محامي شمال.

وقال عثمان، في عريضة الدعوي والتي حصلت "مصر العربية"، على نسخة منها، أنه طلب الحكم في الشق العاجل بسحب قرار نقيب المحامين ومحو كافة آثاره المترتبة عليه، واعتباره كأن لم يكن، بالإضافة إلى بطلان تشكيل هيئة مكتب نقابة محامى شمال المكون من اثنى عشر عضوًا (من أصل 15 عضوًا) بالمخالفة لنص المادة (154) من قانون المحاماه والتي تقصر هيئة مكتب النقابة الفرعية على النقيب وأمين عام وأمين صندوق ووكيل فقط.


وطالب عثمان، ببطلان الانعقاد الحاصل في يوم 28-5-2014 لعدم دعوة النقيب لاجتماع في هذا اليوم وعدم إخطار 3 أعضاء بالانعقاد المفاجئ ومخالفة لائحة النظام الداخلي للنقابة، والعديد من الأسباب الأخرى.


واستنكر عثمان مقاضاة النقيب العام للمحامين بصفته، مؤكدًا على أن ما يؤسفني في إقامة هذه الدعوى التجاهل المتعمد للرد على اعتراضى المقدم للنقيب، والمجلس بخصوص العوار الذي لحق بتشكيل هيئة المكتب، وأن مجلس النقابة العامة يختص طبقا لنص المادة (156 مكرر) بالفصل في الطعون على القرارات الصادرة من مجالس النقابات الفرعية خلال 30 يومًا من إبلاغها إليه، رغم مرور المدة المقررة لم أتلقّ ردّا بالسلب أو الإيجاب، وهو أمر محزن ما كان ينبغى أن يصدر من نقابة القانون".


وأضاف نقيب محامي شمال، كنت أربأ بنقيب المحامين أن يهدر نصوص قانون المحاماة، ولم أكن أتوقع أن يتجاهل مجلس النقابة العامة أزمة قانونية في أكبر نقابة فرعية تضم في عضويتها ما يقارب 60000 محام، كان يتعين على المجلس العام أن يقول كلمته طبقا للقانون في هذه المخالفة الصارخة التي يعلم تفاصيلها القاصي والداني في نقابة المحامين، وهو أمر ينال من قيمة هذا المجلس لدى الرأى العام وجموع المحامين ".


وأكد نقيب محامي شمال، أن هذه الدعوى لا تهدف للنيل من أشخاص، ولا تنال من علاقتى الشخصية والإنسانية بين زملائى أعضاء المجلس أو النقيب العام، بقدر ما تهدف إلى إرساء قيم وتقاليد والتمسك بثوابت محترمة في أسلوب إدارة النقابات الفرعية باعتبارها مؤسسات ذات شخصية اعتبارية طبقا للقانون، ومن العبث أن يتجمع عدد من الأعضاء ثم يقومون بتنصيب أنفسهم وإسباغ صفات على أنفسهم بالمخالفة للقانون ثم يأتى نقيب المحامين في اليوم التالى ويصدر لهم بطاقات عضوية بالصفة المخالفة للقانون.


 

 

 

اقرأ ايضأ

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان