رئيس التحرير: عادل صبري 08:39 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

أحمد مراد صحفي شرده النجار دون النظر لإعاقته

بعد إضرابه عن الطعام لـ18 يومًا..

أحمد مراد صحفي شرده النجار دون النظر لإعاقته

ممدوح المصري 17 يوليو 2014 16:38

بعد 18 يومًا من الإضراب عن الطعام بنقابة الصحفيين، لم يرحم أحمد السيد النجار رئيس مجلس إدارة الأهرام، ظروفه الخاصة، حيث يعاني من إعاقة في القدم، وقضى بمؤسسة الأهرام قرابة 3 سنوات تحت التدريب، وعندما حان وقت التعيين بالمؤسسة، قام النجار بتسريحهم بدعوة أنه لا يوجد تعيينات بالمؤسسة.

 

إنه أحمد عبده مراد الذي يواصل إضرابه عن الطعام، والاعتصام بنقابة الصحفيين منذ 18 يوما، حتى يحصل على حقه، ولم يتخيل أن يتركه مجلس النقابة دون تحرك، ودون النظر لظروفه الصحية الخاصة، خاصة بعد مخاطبته لمجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية والمجلس القومي للإعاقة والمجلس الأعلى للصحافة، شارحًا لهم ظروفه، مستنجدًا بهم لانتشاله من براثين الفشل والمرض.

 

ولكنه لم يعلم أن كل هذه الجهات لا تنظر له بعين الرحمة، فلم يرد أحد على شكواه بخلاف المجلس القومي للإعاقة الذي أرسل الأمين العام للمجلس، لسماع شكواه بمقر إضرابه بالنقابة بعد 15 يومًا من اعتصامه.


وقف مراد حامل عكازيه بين يديه، بالدور الثالث بنقابة الصحفيين الثلاثاء الماضي، منتظرًا خروج مجلس النقابة من اجتماعه، لسماع شكواه، وبعد معاناة كبيرة، جلس مراد داخل قاعة اجتماع المجلس على الأرض، شارحًا لأعضاء المجلس ظروفه، ليؤكد له نقيب الصحفيين ضياء رشوان وأعضاء المجلس، أن أزمته سيتم حلها خلال الأسبوع القادم.

 

وقال مراد، إن النجار قام بفصله دون النظر لظروفه الصحية بقرار تعسفي، منوهًا عن أنه بعد 9 أشهر من عمله بالمؤسسة تقاضى 250 جنيهًا، حتى تم فصله بعد ثلاث سنوات من العمل.

 

وأضاف مراد، في تصريحات لـ"مصر العربية"، طالبت مؤسسة الأهرام بالتعيين، نظرًا لأنني أعاني من "إعاقة" حتى لو في وظيفة إدارية بالمؤسسة، من قبل تعيينات الـ5% للإعاقة.

 

وتابع: "قررت الإضراب عن الطعام في أول يوم من شهر رمضان، وخاطبت كل الجهات وتقدمت بمذكرة لمجلس النقابة، بعد الإضراب بأيام، ولكن لم أتلق ردًا، والآن سمع المجلس شكواي، مؤكدين أن مشكلتي سيتم حلها خلال الأسبوع المقبل".

 

وأوضح أنه لن يترك الإضراب قبل عودته لمؤسسة الأهرام، مشيرًا إلى أن الإسعاف تتابعه كل يوم، خاصة بعد تحريره محضرًا بالإضراب في قسم الشرطة.

 

وانتقد مراد، حسام المساح رئيس المجلس القومي للإعاقة بوصفه المسؤول عنهم المجلس، وذلك لعدم قدرته على التدخل والحفاظ على النسبة التي اكتسبها المجلس لأعضائه في التعيينات، وهى نسبة 5٪ لمتحدي الإعاقة. 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان