رئيس التحرير: عادل صبري 11:55 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حزب شفيق: موسى يخشى شعبية الفريق ويحاول إقصاءه

حزب شفيق: موسى يخشى شعبية الفريق ويحاول إقصاءه

الحياة السياسية

المهندس ياسر قورة عضو الهيئة العليا لحزب الحركة الوطنية

حزب شفيق: موسى يخشى شعبية الفريق ويحاول إقصاءه

عمرو عبدالله 17 يوليو 2014 10:46

قال المهندس ياسر قورة، عضو الهيئة العليا لحزب الحركة الوطنية المصرية، "الذي أسسه الفريق أحمد شفيق"، إن حزبه يرفض الدخول في التحالف الذي يترأسه عمرو موسى، مشيرًا إلى أن هناك العديد من علامات الاستفهام حول هذا التحالف، لاسيما أن كثيرًا من اﻷحزاب المكونة له لها علاقات وطيدة مع جماعة الإخوان المسلمين وتضم العديد من قيادتهم حاليا.

 

وأوضح في بيان للحزب، أن هناك مؤامرة يقودها عمرو موسى، مؤسس حزب المؤتمر، ومحمد أبو الغار، رئيس حزب المصري الديمقراطي، والسيد البدوي، رئيس حزب الوفد، ضد الفريق أحمد شفيق، تهدف لإقصاء الأخير وحزبه من المشهد السياسي خلال الفترة المقبلة بصورة نهائية، وهو ما اتضح جليًا من خلال العديد من الدلائل والمؤشرات العملية.

 

وأضاف قورة، أن تحالف موسى لا يبحث أفراده سوى عن الزعامات والمصالح الشخصية بغض النظر عن مصلحة البلد العليا بما يجعله تحالفا هشا لا يعبر عن مصلحة الوطن، مستطردًا حزب الحركة الوطنية حزب قوي ومهم وله تواجد واضح على الساحة المصرية، وفي شتى الفعاليات والتحركات، ولعب أدوارًا بارزة في إطار الجماعة الوطنية المصرية بشكل عام؛ لإحداث تغيرات ملموسة بالمشهد المصري بصفة عامة، وبالتالي فإنه يرفض أن يكون جزءًا من مؤامرة رخيصة هدفها اقتسام المناصب والمقاعد، بقيادة عمرو موسى".

 

ولفت إلى أن الفريق شفيق يتمتع بشعبية هائلة، بما يؤهله ليكون رئيسًا لأكبر تحالف انتخابي، وهو ما يرفضه موسى ويخشاه، حبًا في الظهور والقيادة، وعملاً من أجل المصلحة الذاتية الضيقة، بعيدًا عن مصالح الوطن، لافتًا في السياق ذاته إلى أن الفريق شفيق رجل تعرض لظلم كبير، خاصة في الانتخابات الرئاسية، بعد تزويرها، وكان أقل ما يُمكن أن يقدم له هو احترامه واحترام كونه قيمة وطنية عظيمة لابد أن تكون موجودة حاليًا في المشهد المصري، داعمة للشعب المصري؛ من أجل مستقبل يتمناه الشعب المصري ويُحقق أهداف الثورة المصرية.

 

وأكد "قورة" أنه على ثقة في أن حزبه قادر على المنافسة على الأغلبية البرلمانية وتشكيل الحكومة، نظرًا لما يتمتع به من قوة وشعبية هائلة بالشارع المصري، ناتجة من شعبية مؤسسه الفريق أحمد شفيق، ذلك الرجل الجسور، الذي واجه مؤامرات عاتية وقوية، وتحمل الكثير من أجل مصر، ومن أجل عدم إرباك المشهد.

 

اقرأ أيضًا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان