رئيس التحرير: عادل صبري 01:35 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

استئناف مفاوضات سد النهضة في أغسطس

استئناف مفاوضات سد النهضة في أغسطس

الحياة السياسية

مفاوضات حول سد النهضة

استئناف مفاوضات سد النهضة في أغسطس

الاناضول 16 يوليو 2014 09:09

أعلنت وزارة الري أنها تلقت موافقة من الجانب الإثيوبي بشأن استئناف المفاوضات حول سد النهضة، على أن يعقد اللقاء التحضيري في الخرطوم في غضون الأسبوع الثالث من أغسطس المقبل. 

وقال خالد وصيف المتحدث باسم وزارة الري، لوكالة الأناضول اليوم، إن "الوزارة تلقت موافقة من الجانب الإثيوبي بشأن الدعوة التي كانت وجهتها مصر لاستئناف المفاوضات حول سد النهضة على أن يعقد اللقاء التحضيري بين الدول الثلاث (مصر والسودان وإثيوبيا) بالخرطوم في غضون الأسبوع الثالث من أغسطس".

 

في المقابل، قال مصدر دبلوماسي إثيوبي رافضا نشر اسمه، إن "اختيار أن يكون الاجتماع الأول في الخرطوم جاء بناء على طلب إثيوبيا بعد موافقة الخرطوم وهو الأمر الذي لم تمانع فيه مصر".

 

وكان مدير الأنهار العابرة في وزارة المياه والطاقة الإثيوبية، فقيه أحمد، قال أمس الثلاثاء، إن بلاده "تقترح أن تستأنف المفاوضات الثلاثية بين مصر وإثيوبيا والسودان، حول سد النهضة، في الأسبوع الأخير من شهر أغسطس المقبل في الخرطوم".

جاء ذلك في تصريحات لـ"الأناضول" ردا على مقترح مصري تقدمت به مصر في وقت سابق، وينص على استئناف المفاوضات الثلاثية في النصف الثاني من يوليو الجاري بالقاهرة.

والأسبوع الماضي، قال فقيه في تصريحات للأناضول إن "السودان هو المكان المناسب لاستئناف المفاوضات الثلاثية باعتبار أن المفاوضات السابقة (جرت في السودان) كانت ناجحة والسودان لديه خبرة كبيرة في هذا المجال، حسب قوله.

وأوضح فقيه أن المفاوضات ستبدأ من حيث انتهت الجولات السابقة والتي توصلت إلى تشكيل لجنة من الدول الثلاثة مهمتها دراسة مقترحين أساسيين هما "الهيدرولوجيا، والاثار البيئية والاجتماعية والاقتصادية للسد"، وأن اللجنة يمكنها اشراك مستشارين وخبراء في دراسة هذه المقترحات.

 

وعقب قيام أديس أبابا بتحويل مجرى النيل الأزرق، أحد روافد نهر النيل، في مايو 2013، وذلك ضمن إجراءات بناء سد النهضة، أصدرت لجنة خبراء دولية تقريرًا أفاد بأن هناك حاجة لإجراء مزيد من الدراسات بشأن آلية بناء السد، حتى يمكن تقدير الآثار المترتبة على بنائه ثم تحديد كيفية التعامل معها، وفقا للحكومة.

 

وتكونت اللجنة من 6 أعضاء محليين (اثنين من كل من مصر والسودان وإثيوبيا)، و4 خبراء دوليين في مجالات هندسة السدود وتخطيط الموارد المائية، والأعمال الهيدرولوجية، والبيئة، والتأثيرات الاجتماعية والاقتصادية للسدود.

لكن لم يتم التوصل إلى اتفاق حول مقترح تشكيل لجنة ثلاثية تتولى تنفيذ توصيات لجنة الخبراء الدولية الخاصة بسد النهضة، وورقة مبادئ بشأن تعزيز بناء الثقة بين الدول الثلاث بشأن بناء السد.

اقرا ايضا 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان