رئيس التحرير: عادل صبري 07:14 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو..5 أحزاب تبحث دعم القضية الفلسطينية

بالفيديو..5 أحزاب تبحث دعم القضية الفلسطينية

الحياة السياسية

حزب التحالف الشعبي الإشتراكي

بمقر التحالف الشعبي

بالفيديو..5 أحزاب تبحث دعم القضية الفلسطينية

مصعب صلاح 14 يوليو 2014 15:49

نظم حزب التحالف الشعبي الاشتراكي اجتماعًا اليوم، الاثنين، بمقر الحزب الرئيسي بالمهندسين لبحث دعم القضية الفلسطينية، ورفضهم للتصعيد المتواصل من العدو الإسرائيلي على سكان قطاع غزة.

الاجتماع يأتي في إطار سعي الحزب لتشكيل جبهة من أحزاب الكرامة، التيار الشعبي، الدستور، العدل، مصر القوية، لتوحيد الجهود فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وفي تصريح خاص لـ "مصر العربية" قال زهدي الشامي، نائب رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي، يجب التفريق بين موقف مصر الأصيل مع القضية الفلسطينية وموقفها من حماية الأمن القومي؛ حيث إن موقف مصر شعبيًا وسياسيًا كان ومازال لدعم القضية، مضيفاً أنه لا يجب اجتزاء القضية في حركة حماس.

كما ذكر الشامي أن الحزب يسعى لتقديم المساعدات العينية والطبية للشعب الفلسطيني، بالتنسيق مع الحكومة المصرية، أو عن طريق الهلال الأحمر المصري، مشيرًا إلى مخاطبة الحزب جميع الأحزاب اليسارية حول العالم للضغط على حكامها لنصرة القضية، نافيًا تحالف الحزب مع حزب العيش والحرية لإرسال قوافل طبية وغذائية لغزة.

كما قال شريف حتاتة، الكاتب والروائي وعضو حزب التحالف الشعبي، أن الحزب لا يتعاطف مع حركة حماس لأنها- على حسب تعبيره- أضعفت القضية الفلسطينية وقسمتها، كما أنها تشترك في معارك لا يتحملها الشعب الفلسطيني، فالسياسي عليه أن يتعامل مع الأوضاع الحالية والتي لا تسمح بوجود معركة مسلحة بين فلسطين وإسرائيل في ظل الموقف العربي "المايع" على حد وصفه، مطالباً الحركة بالقبول بالتهدئة ووقف إطلاق النار.

وطالب حتاتة الحكومة المصرية بمحاولة التوفيق بين الحركات الفلسطينية لإيجاد وسائل سلمية لنصرة قضية فلسطين، فحل القضية يجب أن يأتي في إطار مشاورة جميع الأطراف المعنية بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وفي السياق ذاته، وصف أحمد إبراهيم خربوش، عضو الهيئة العليا بحزب الكرامة والأمين العام لشئون العمل الجماهيري بالحزب، ما يحدث في قطاع غزة "بالمجزرة" والعدوان السافر من العدو الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني ككل وليس قطاع غزة فقط.

وهاجم خربوش الأنظمة العربية على مداهنتها للقضية الفلسطينية بسبب تبعيتها للعدو الأمريكي والإسرائيلي الذي يدمر العراق وسوريا والصومال وكل الدول العربية –على حد وصفه -، معتبراً الحكومة المصرية الحالية، تشبه الحكومات المتعاقبة منذ معاهدة السلام أيام السادات حتى الآن، حكومة خانعة وتابعة للعدو الصهيوني والأمريكي، وعاجزة عن اتخاذ أي قرار بعيدا عن موافقة أمريكا وإسرائيل – على حد تعبيره-.

كما رأى خربوش أن كل من يدافع عن وطنه ويرفع حجر ضد العدو الإسرائيلي فهو مقاوم وبطل يستحق الاحترام، وعلى الرغم من الاختلاف السياسي مع حركة حماس بشأن الوضع المصري الداخلي، الا انه يجب الوقوف يداً واحدة في الدفاع عن قضية فلسطين ومواجهة العدو المشترك.

ودعا خربوش القوى الوطنية للتحالف من أجل تنظيم فاعليات وتقديم معونات للشعب الفلسطيني والضغط على الحكومة المصرية لغلق السفارة الإسرائيلية وطرد السفير الاسرائيلي وسحب السفير المصري من تل أبيب بالإضافة إلى فتح معبر رفح، نافياً مشاركة الحزب مع قافلة حزب العيش والحرية، ولكن سيتم التنسيق مع الأحزاب المشاركة في الاجتماع لتجهيز قافلة خاصة بهم.

كما صرح مجدي عيسى، أمين الشئون العربية والدولية في حزب الكرامة، لـ "مصر العربية" أن الحزب مع تحرير كامل فلسطين من البحر إلى النهر، وأن العدوان الحالي سلسلة في حلقة الصراع العربي الإسرائيلي، مطالباً الشعوب العربية بدعم المقاومة الفلسطينية مادياً ومعنوياً وعسكرياً إن أمكن.

وأضاف عيسى، أن الاجتماع يهدف إلى تشكيل تحالف من الأحزاب المدعمة للقضية الفلسطينية من أجل الاتفاق على طرق الدعم سواء قوافل طبيبة أو دعم سياسي، حيث أن القضية الفلسطينية قضية قومية مركزية بعيدة عن الاختلاف السياسي بين الأحزاب المختلفة.

ووصف عيسى الموقف العربي بــ "المهترئ"، فالأنظمة العربية تصارعت في موقف "سوريا" بطردها من الجامعة العربية وتسليم كرسيها للمعارضة السورية وتصعيد القضية لمجلس الأمن خلال أسبوع، في حين تخاذلت الحكومات العربية وغزة تُقصف بطائرات الفانتوم الأمريكية، مطالبا الحكومات العربية بالتهديد بقطع العلاقات مع إسرائيل وأمريكا، وإحالة الملف لمجلس الأمن واتخاذ قرارات تحت الفصل السابع كما حدث في موقف سوريا وليبيا، أو حتى التهديد باستخدام السلاح ضد العدو الصهيوني.

واعتبر عيسى أن الموقف من قضية فلسطين لا يحتمل الخلاف، فحتى مع إجرام جماعة الإخوان المسلمين في مصر وسوريا وغيرها، فإن أمن فلسطين من أمن مصر، وحماية حدود مصر الشرقية يبدأ بدعم قضية فلسطين، لأن كل محتل لمصر جاء من الجهة الشرقيةـ، كما رفض اعتبار حماس كل الشعب الفلسطيني، فهناك فصائل سياسية أخرى بجانب الشعب الفلسطيني.

شاهد الفيديو

 

اقرأ أيضا:

الإعلان عن تحالف يساري يضم 6 أحزاب

التحالف الشعبي بالدقهلية: الإعلام مسئول عن ضعف المشاركة

مسئول التحالف الاشتراكي بالدقهلية: الانتخابات محسومة لصالح السيسي

غزة.. نزيف الجرحى على بوابات معبر رفح

المعبر مغلق أمامنا والقصف فوق رؤوسنا

الهلال الأحمر الفلسطيني يشيد بمساعدات مصر لغزة

الكرامة-السيسي-يسير-على-خطى-مبارك-الاقتصادية">بالفيديو..الكرامة: السيسي يسير على خطى مبارك الاقتصادية

الكرامة-متمسكون-بالتحالف-مع-اﻷحزاب-التي-ساندت-صباحي">قيادي بالكرامة: متمسكون بالتحالف مع اﻷحزاب التي ساندت صباحي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان