رئيس التحرير: عادل صبري 11:47 مساءً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الوسيط المباشر مع خاطفى الجنود: الاستنفار الأمنى وموقف السيناويين حسما العملية

الوسيط المباشر مع خاطفى الجنود: الاستنفار الأمنى وموقف السيناويين حسما العملية

الشيخ محمد عدلى: الكلام عن صفقة بين الجيش والخاطفين كذب

محمد زقدان 23 مايو 2013 15:50

<a class=الشيخ محمد عادلي " src="/images/news/Mostafa/asdoiu.jpg" style="width: 636px; height: 386px;" />

أكد الشيخ محمد عدلي أحد أبناء سيناء انه كان هو الوسيط المباشر للعملية التي تمت لتحرير الجنود المختطفين وأنه جهوده اضيفت لجهود اللواء أركان حرب أحمد وصفى، قائد الجيش الثانى الميدانى، فيما كان هناك شخص آخر من طرف الخاطفين، لافتا أنه لاصحة لما تداولته وسائل الإعلام حول وجود صفقة بين الجيش والخاطفين أو تفاوض بشكل مباشر من جهة الجيش والخاطفين للإفراج عن معتقلين. 

 

وأضاف عدلي فى اتصال هاتفي بـ"مصر العربية" أن مقدمات العملية أشترك فيها الجميع وانه يخص بالذكر الأكثرية الملتزمة من اهالى سيناء (السلفيون) وقيادات الأمن اللواء سميح بشادي مدير أمن شمال سيناء ،أن تفاصيل العملية تعود لتلقيه مكالمة هاتفية قبيل الفجر عبر وسيط من المختطفين حدثه فيها بشأن موضوع الجنود وأن الخاطفين قاموا بذلك لأن لديهم معتقلون يرغبون في الافراج عنهم  .

 

وأضاف أنه اتصل  باللواء احمد وصفى وأخبره بتفاصيل ما حدث وأتفق معه على طريقة الإفراج عن الجنود وهى أن تكون بالقرب من طريق رئيسي بالقرب من منطقة لحفن بمدينة العريش – ولكن من منطق قوه، لافتا الي ان اللواء احمد وصفى وافق على اطلاق الجنود بدون أي مساومات. إلى أن وجد أحد المارة الجنود على الطريق.

 

وشدد عدلي أن عملية خطف الجنود بلا شك عمل إجرامي وان الضغط الشعبي مع الاستنفار الذي قامت القوات المسلحة ووقوف أهل سيناء للخاطفين بالمرصاد (حوالى 99% مناهالى سيناء) وشعور الخاطفين انهم حسبوها خطأ كل هذه كانت عوامل أدت إلى عملية الافراج عن الجنود بدون  وقوع خسائر فى الارواح.

 

وقال عدلي أنه من المقرر ان يعقد اهالى سيناء مؤتمرا حاشدا في شمال سيناء سيدعي اليه كل الاطياف فى سيناء  وسيكون تحت رعاية القوات المسلحة وسيكون هناك ميثاق شرف لوضع خط حمراء من يقترب منها يتم تصفيته من جانب اهالى سيناء ، من بين هذه الخطوط عدم الاقتراب أو المساس بالقوات المسلحة.

 

وكان عدلي قد كتب على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي، أن عملية إطلاق سراح الجنود تمت بواسطته، شاكرا الله على عدم سقوط أي ضحايا، ومثمنا دور اللواء أحمد وصفي قائد الجيش الثاني الميداني.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان