رئيس التحرير: عادل صبري 04:13 صباحاً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

النص الكامل لكلمة الرئيس مرسي في مؤتمر اسقبال الجنود المفرج عنهم بألماظة

النص الكامل لكلمة الرئيس مرسي في مؤتمر اسقبال الجنود المفرج عنهم بألماظة

ا.ش.ا 22 مايو 2013 09:43

أعرب الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية عن تقديره لجهود القوات المسلحة ووزارة الداخلية والمخابرات العامة والحربية في إعادة الجنود المحررين دون أن يصاب أي منهم بأذى.


وقال مرسي ـ في مؤتمر صحفي عقده في مطار ألماظة عقب استقباله الجنود المحررين اليوم الأربعاء ـ "أهنىء أبنائي الذين وقع عليهم هذا العدوان وأهنىء كل ذويهم وشعب مصر بخروجهم سالمين دون أن يصاب أى احد بأي اذى".

 

وهنأ الرئيس محمد مرسى المجندين الذين تم الافراج عنهم واهلهم وذويهم وشعب مصر بخروجهم دون ان يصاب اى منهم بأذى.


وهنأ قيادات مصر والقوات المسلحة بكل قياداتها ووزارة الداخلية والمخابرات العامة والحكومة وخص بالذكر الفريق اول عبد الفتاح السيسى والفريق صدقى صبحى رئيس اركان حرب القوات المسلحة وبقية القوات وكذلك اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية ورجاله.


وشكر قائد قوات الامن المركزى واللواء رأفت شحاتة مدير المخابرات العامة والللواء محمود حجازى مدير المخابرات العسكرية وقيادات الامن العام والللواء احمد وصفى قائد الجيش الثانى الذى كان بالميدان بهذه العملية.

 

وقال الرئيس مرسي ان كل مصر التفت حول القوات المسلحة والداخلية فى هذه الازمة وكان هناك تعاون وتخطيط وتنفيذ فالوطن هو الاول والاخير والمواطنين هم الاساس واهل سيناء نحافظ عليهم وابنائهم وحقوقهم فقد تعاونوا مع القوات المسلحة والمخابرات والداخلية لتتم العملية لتخرج بهذا الشكل الذى يحافظ على المواطنين.

 

وأضاف ان الدولة متمثلة فى رجالها تتعاون وتتكامل وتخطط من اجل مصر وهذا مثال لمصر ونحن نتحرك لان الدولة المصرية هي النموذج ..مشيدا بسرعة انتشار القوات المسلحة والداخلية.


وقال الرئيس مرسي ان مصر جسد واحد وقيادة واحدة وقوة واحدة بكل رجالها ارادتنا بايدينا مؤكدا ان القوات المسلحة تحمي حدود وامن الوطن، مشددا ان القوات المسلحة فخر هذا الوطن.


وقال ان هذا الحدث يؤكد وحدة المنظومة ووجه الشكر لرجال القبائل فى سيناء لتحقيق الهدف.


وأضاف "نحن مستمرون لتحقيق الامن فى سيناء فالعملية مستمرة" ، وقال ان هذا الحدث منطلق لنا جميعا لتنمية سيناء تنمية حقيقية وتوفير الحقوق لابناء سيناء كاملة كباقى ابناء مصر فى كل مكان. مشيرا الى التواصل مع ابناء سيناء فسيناء جزء منا.


وقال ان الشعب المصرى كله الى الامام بالنظر للمستقبل لنمتلك غذائنا ودوائنا وسلاحنا برجالنا القادرون على ذلك ووجه رسالة لكل ابناء الطوائف المصرية للانطلاق فى طريق واحد ونتكامل ونتعاون ونتوافق بحب للانطلاق للامام فالوطن اكبر واهم منا جميعا فكلنا جسد واحد مؤكدا انه يفتح الايادى للجميع الذين يحبون هذا الوطن فالمصريون جسد واحد لتحقيق الامال.


 ودعا الرئيس مرسي الجميع للتحاور والاختلاف ولكن برسالة واحدة هى مصر.


وقال "جئنا جميعا لنحقق نهضة وتنمية كبرى دون النظر الى الخلف ونتصالح مع المستثمرين".  وأكد محاسبة المجرمين والمسئولين عن مثل هذه الحوادث.


وقال ان نموذج التعاون اليوم هو خير نموذج لمصر ونريد الاستقرار لمصر ونحاسب الوزراء يوما بيوم ونحن لسنا دعاة حرب ولكننا قادرون على تحقيق الامن على حدودنا ونحن نحمل الامن والسلام.


وأضاف "تألمنا لهذا الحادث ونسعد بعودتهم اليوم وفى التجربة دروسا مستفادة وتنسيق بين الجميع بنجاح ولا زال الامر مستمر لحفظ الامن".


ودعا حاملى السلاح فى سيناء الى تسليمه لان السلاح يجب أن يكون مع الجيش والشرطة مؤكدا من يخطى يحاسب ويتم معاقبة من يحمل السلاح بدون شرعية...موضحا ان الجميع فى مصر لحمة تتكامل وتتحد وننظر اماممنا وننطلق للامام.


وأكد الرئيس محمد مرسي ان القانون فوق الجميع وان القوات المسلحة فخر مصر مرابضة تحفظ الامن ولا تعتدى ابدا على اى احد ... مشددا على ان نقطة دم مصرية واحدة اغلى من اى شىء.


واضاف مرسي انه لن يتم اتخاذ اجراءات استثنائية او متهورة فى سيناء التى هى فى قلب كل مصري واختتم الرئيس مرسى مؤتمره الصحفى بتأكيد ان الجهود ستستمر لحفظ الامن في سيناء وكافة ربوع الوطن.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان