رئيس التحرير: عادل صبري 07:55 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الجهاد يرفض مبادرة الجماعة الإسلامية ضد التكفير

الجهاد يرفض مبادرة الجماعة الإسلامية ضد التكفير

الحياة السياسية

محمد أبو سمرة

الجهاد يرفض مبادرة الجماعة الإسلامية ضد التكفير

إسلام كمال الدين 07 مايو 2014 17:31

اعترض محمد أبو سمرة الأمين العام للحزب الإسلامي، الذراع السياسية لتنظيم الجهاد في مصر، على مبادرة الجماعة الإسلامية "لا للتكفير والتفجير"، معتبرًا أنها توجه أصابع الاتهام للإسلاميين وتبرئ ما وصفها بـ"سلطة الانقلاب".

وقال أبو سمرة في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، إن مثل هذه المبادرات يجعل "الانقلاب" أمام الشعب أصحاب قضية للدفاع عن الوطن، خصوصًا مع سلمية المسيرات التي يقوم بها الشباب.

 

وقال القيادي الجهادي، إنه على يقين أن هناك حربًا على الإسلام وليس على الإخوان، مستنكرًا الصبر على اغتصاب النساء والشباب والرضا بقتل خيرة شباب وشابات الأمة وأطفالها، وكذلك إصابة الآلاف وسجن عشرات الآلاف والحكم بمئات السنين ظلمًا وزورًا، مطالبًا بحل عادل إزاء هذه الانتهاكات.

وأكد أبو سمرة، أن التوقيت غير موفق بالنسبة لإطلاق الجماعة الإسلامية لهذه المبادرة، معتبرًا أن من وصفه بـ"الجاني" أشد فجرًا من المُكفّر، مشيرًا إلى أنه كان الأولى أن تكون الحملة تحت اسم: "ﻻ لاستحلال دماء المسلمين".

واستنكر أبو سمرة توجيه التكفير والتفجير للجماعات الإسلامية، مؤكدًا أن "الانقلاب" هو من يجب أن يوجه لهم اللوم، وهم من ينطبق عليهم النص الشرعي بكونهم خوارج على الإمام الشرعي المنتخب، على حد قوله.

وكشف القيادي الجهادي عن وجود اتصالات تمت بين قيادات الجماعة الإسلامية والجهاد، بشأن مبادرة "لا للتكفير"، مؤكدًا فشل هذه الاتصالات بسبب الخلافات التاريخية الفكرية بين الطرفين، مؤكدًا أن الجهاد مصمم على رفض الخوض في أي مسألة تخدم  اﻻنقلابيين أو السلطة الحالية.

 

وأوضح أبو سمرة، أن القضية ليست عقدية أو فكرية فقط، ولا تتعلق بتكفير شخص، وإنما هي الانقلاب على الشرعية، مؤكدًا أن جميع الحركات الإسلامية غير مقتنعة بالتفجيرات التي تتبناها ما تسمى بجماعة أنصار بيت المقدس ويعرفون جيدًا من يقوم بها.

وكانت الجماعة الإسلامية، أطلقت مبادرة تحت عنوان "لا للتكفير ولا للتفجير"، طالبت فيها الجماعات الجهادية والتكفيرية، بالتوقف عن القيام بعمليات التفجيرات.

 وشددت على ضرورة مواجهة الفكر التكفيري في المجتمع.

اقرأ أيضًا:

أبو سمرة: سلمية الإسلاميين أباحت التطاول على الدين

الجهاديون-يضعون-سيناء-على-صفيح-ساخن">الجهاديون يضعون سيناء على صفيح ساخن

أبو سمرة: سلمية الإسلاميين أباحت التطاول على الدين

ميدا: سقوط الإخوان كلمة السر في المصالحة الفلسطينية

الجهاديون-يضعون-سيناء-على-صفيح-ساخن">الجهاديون يضعون سيناء على صفيح ساخن

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان