رئيس التحرير: عادل صبري 10:33 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

عاصرو الليمون.. رهان صباحي في الرئاسية

عاصرو الليمون.. رهان صباحي في الرئاسية

الحياة السياسية

حمدين صباحي

عاصرو الليمون.. رهان صباحي في الرئاسية

محمد سيد 30 أبريل 2014 20:04

في ظل تناقص فرص المرشح حمدين صباحي في منافسة خصمه الوحيد المشير عبد الفتاح السيسي في سباق الرئاسة، تكمن فرصة صباحي الوحيدة للمنافسة بقوة في السباق في حصد أكبر كتلة من عاصري الليمون وهي الفئة غير المقتنعة تمامًا بشخص صباحي ولكن تدعمه رفضًا للسيسي أو تخوفًا من عودة النظام القديم.


فقد منحت فئة عاصري الليمون عبورًا آمنًا للرئيس السابق محمد مرسي لقصر الاتحادية، فمرسي الذي استطاع جني 5.5 مليون صوت في الجولة الأولى في الانتخابات، بدأ الترويج أنه أمل الثورة الوحيد حتى لا تضيع بوصول الفريق أحمد شفيق للرئاسة المحسوب على النظام السابق.


وهنا أطلقت بعض الكيانات الثورية والمدنية مصطلح عصر الليمون واختيار مرسي على مضض حتى لا يفوز شفيق ومنهم حركة شباب 6 أبريل التي روجت لمرسي في الشوارع و الناشط السياسي وائل غنيم و وائل خليل وحمدي قنديل وعلاء الأسواني وأيمن الصياد ورباب المهدي وهبة رؤوف وعمار على حسن وآخرون.


واستطاع مرسي حصد ضعف الأصوات التي حصل عليها في الجولة الأولى لينتصر على منافسه بعدما حصل مرسي على 13 مليون صوت و200 ألف في مقابل 12 مليون و300 ألف.

 

عودة عاصري الليمون

                                               
وقد بدأت فئة عاصري الليمون في الظهور من جديد لتدعم صباحي بإعلان حركة الاشتراكيين الثوريين لدعمها لصباحي.


وقال محمود عزت، القيادي بحركة الاشتراكيين الثوريين، إنهم قرروا التصويت لحمدين صباحي مضطرين وليس باقتناع كامل وذلك لعدم رضاهم عن الكثير من مواقف حمدين صباحي خاصة بعد 3 يوليو وفي دعمه لما يسمى للحرب على الإرهاب.


وأضاف عزت لـ "مصر العربية" أنهم لم يجدوا من يمثل الثورة المصرية في السباق الحالي سواء حمدين صباحي رغم علامات الاستفهام التي تحيط به، موضحًا أنهم يدعون للتصويت لصباحي لتقليل الأصوات الموجهة للثورة المضادة المتمثلة في شخص المشير عبد الفتاح السيسي ـ على حد تعبيره ـ.


وأشار إلى أن هذا القرار اتخذته حركة الاشتراكيين الثوريين بعيدًا عن جبهة طريق الثورة التي تعتبر الحركة جزء منها.


وتابع عزت أنهم قرروا التصويت لحمدين صباحي ولكنهم لم يحددوا بعد إن كانوا سوف يقيمون فعاليات للترويج له أم لا.

 

المقاطعة تقوض حمدين


ولكن ما يصعب من فرص حمدين صباحي في حصد الكثير من أصوات "عاصري الليمون " هي تدهور الأوضاع السياسية في مصر وفقد العديد من الكيانات الثقة في الانتخابات الرئاسية.

 

فيقول عامر الوكيل منسق عام تحالف ثوار مصر وهو أحد كيانات عاصري الليمون الذين دعموا مرسي في الإعادة أنهم لن يدعموا صباحي ولا غيره، معتبرًا الانتخابات الرئاسية مجرد مسرحية هزلية.


وأوضح الوكيل في تصريح خاص أنهم سوف يبطلون أصواتهم في الانتخابات موضحًا أن الجيش لن يقبل بأن ينهزم مرشحه وهو السيسي في الانتخابات الرئاسية مهما كلفه الأمر وهو ما يجعل الانتخابات مجرد مسرحية.


 واتفق معه في الرأي محمد علام، رئيس اتحاد الثورة المصرية، الذي أوضح أنهم سوف يقاطعون الانتخابات لأنها مفتقدة الشرعية.


وتابع علام: "صباحي يعلم جيدًا أنه لن يفوز ويعلم علم اليقين أن السيسي لم يفعل كل هذا ويخلع بدلته العسكرية حتى يخسر في الانتخابات الرئاسية ولكنه يريد أن يحلل وصول السيسي للكرسي".


وأضاف علام أن الثوار اتضح لهم كذب حمدين صباحي في أكثر من موقف سابق وبرنامجه الانتخابي يأتي كحلقة جديدة في مسلسل الكذب لذلك لم يقف بجانبه الآن سوى الناصريين بل أن كثير منهم تركوه واختاروا السيسي ـ على حد تعبيره-.

 

عزوف المعارضة


ويزيد الأمور سوء بالنسبة لصباحي هي إعلان قطاع كبير من التيار الإسلامي عزوفه عن المشاركة في الانتخابات الرئاسية بجانب الحركات المؤيدة للدكتور محمد مرسي والتي ترفض الاعتراف بإسقاطه للآن.


فيقول إبراهيم حسن، المتحدث باسم حركة "أزهريون"، ضد الانقلاب إنهم لن يدعموا صباحي أبدًا لأنهم لا يعترفون برئيس إلا الدكتور محمد مرسي فهو الرئيس الشرعي ـ بحسب وصفه-.


وأوضح حسن أنهم لن يشاركوا أو يعترفوا في أي إجراء حدث من بعد 3 يوليو سواء استفتاء أو انتخابات أو غيره.


فيما قال خالد محمد منسق عام حركة أحرار 25 إنهم لن يدعموا صباحي لأنهم يعرفون تاريخه السيء مفيدًا بأن صباحي لا يختلف كثيرًا عن السيسي.


السيسي ينتصر


من جانب آخر تشكك محمد عطية، عضو المكتب السياسي لتكتل القوى الثورية وعضو حملة السيسي، في أن توفر كتلة "عاصري الليمون" حظًا لصباحي في الفوز بالانتخابات الرئاسية.


وأضاف عطية أن الرئاسة محسومة لشخص السيسي لأنه لا يوجد في مصر من يقترب من شعبيته والناس المؤيدة له في تزايد مستمر.


وأوضح عطية أنهم رفضوا تأييد صباحي لأنهم يعلمون أنه يتاجر بالثورة وبدماء الشباب ـ على حد تعبيره-.

 

اقرأ أيضًا:

صباحي يعد النور بـ 4 لاءات حال فوزه بالرئاسة 

فيديو.. السيسي يكتسح صباحي في تصفيق "قيامة الكاتدرائية  

بعد موافقة العليا للرئاسة.صباحي يحصل على رمز النسر

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان