رئيس التحرير: عادل صبري 04:59 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الزند: شرحت ملابسات أحكام المنيا للبرلماني الدولي وقضاؤنا غير مسيس

الزند: شرحت ملابسات أحكام المنيا للبرلماني الدولي وقضاؤنا غير مسيس

الحياة السياسية

مؤتمر صحفي للزند عقب اجتماعه مع وفد الاتحاد البرلماني الأوروبي

بالصور..

الزند: شرحت ملابسات أحكام المنيا للبرلماني الدولي وقضاؤنا غير مسيس

عبدالغني دياب 30 أبريل 2014 12:13

عقد نادي قضاة مصر،  برئاسة المستشار أحمد الزند، اجتماعا مغلقا، مع وفد الاتحاد البرلماني الدولي لمناقشة تداعيات وملابسات حكم إعدام المنيا وشرح آلية عمل منظومة القضاء المصري .

 

وتطرق اللقاء، الذي عقد مساء أمس الثلاثاء، لمناقشة قانون مباشرة الحوق السياسية وقانون الانتخابات البرلمانية وشرح أعضاء نادى القضاة لمزايا النظام الفردى ونظام القوائم الانتخابية .

 

وأوضح الزند أن  حكم جنايات المنيا بإعدام عدد من المنتمين  لجماعة الإخوان المسلمين فهمه الوفد الدولي بطريقة خاطئة، قائلا: "لقد تخيلوا أن الحكم بالإعدام على أكثر من 1200 متهم، لكن أعضاء مجلس الإدارة صححوا ذلك لهم وأكدوا لهم على سير منظومة العدالة في إطار القانون".


وأضاف الزند: "وجهة نظر النادى والوفد متطابقة تماما حول الأوضاع فى مصر"


كما أكد  الزند في المؤتمر الصحفي أنه لن ينال أى متهم مهما كان انتماؤه السياسي أو علاقته بحزب معين إلا ما يستحق من جزاء، وأنه ليس للقضاة علاقه بالسياسة، أو بما يدور خارج أروقة المحاكم.

 

وأشار إلى أنه لا يدافع عن حكم قضائي أو يناقش آخر أو يدافع عن قاض، لأن من يدافع عن القضاة هو شعب مصر، حسب تعبيره. 

 

وأضاف : هناك انتقائية في التعامل مع الأحكام من قبل وسائل الإعلام، حيث يتم التركيز على الأحكام الصادرة بالإدانة، ويتم إغفال أحكام البراءة مما يصور القضاء المصري بأنه لا يعطى أحكام سوى أحكام الإدانة".


 ونوه الزند إلى أن القضاة ليس لهم موقف تجاه جماعة بعينها، مضيفا: "القضاء لا يعرف أحزابا أو جماعات أو عصبيات فالقاضي ينظر لأوراق الدعوى فقط ويصدر حكمه بناء عليها".

 

وتابع: "كل قضية لها ظروفها، فقد تنظر القضية في وقت قصير وقد تطول قضية أخرى، كل حسب ظروف الدعوى وملابساتها، ومعظم جلسات القضايا منقولة على الهواء وهناك من يتعمد أن يطيل أمد التقاضي، وفور صدور أى حكم تمتلئ الفضائيات بالمحللين الذين يتجاهلون القانون للتعليق على أحكام القضاء".


ومضى الزند قائلا: "بخصوص حكمى المنيا، الأول الخاص بـ544 بأحداث مطاى حكمت المحكمة ببراءة 17 وإدانه 37 حكمت عليهم بالإعدام والمؤبد لـ490"، مشيرا إلى أن الحكم صدر غيابيا ضد معظم المتهمين، وأنه بمجرد إلقاء القبض عليهم يسقط الحكم بحقهم وتعاد محاكمتهم مرة ثانية.

 

وأضاف أن رأي المفتي في هذه القضية خاص بإعدام 69 متهما فقط، فيما صدر الحكم بإعدام 37 آخرين، من بينهم محكومين غيابيا.


وأضاف أن الحكم الخاص بإحالة أوراق 683 الي المفتى جاء على خلفية اتهامات بالتجمهر وقتل رجال الشرطة وإحراز أسلحة نارية وسرقة عربة قطار وتهريب المساجين، موضحا أن 608 من بين المتهمين صدر الحكم ضدهم غيابيا وأن حكم الإعدام جاء بموافقة جميع أعضاء المحكمة وفور صدوره طعن النائب العام عليه.

 

وكانت محكمة جنايات المنيا  قد أصدرت  أحكامها فى قضيتى أحداث شغب العدوة ومطاى بالمنيا التى وقعت عقب فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، وتضمنت إعدام 37 ومعاقبة 492 بالسجن المؤبد وإحالة أوراق 683 لفضيلة المفتى.


 

 

اقرأ أيضا:

كواليس اجتماع الزند بأحد أعضاء المحاسبات للإطاحة بـ"جنينة"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان