رئيس التحرير: عادل صبري 06:25 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مسيرة بالخياطة رغم حصار الجيش والشرطة

بدمياط..

مسيرة بالخياطة رغم حصار الجيش والشرطة

دمياط - أحمد أنور 29 أبريل 2014 18:03

خرجت مسيرة حاشدة لمعارضي السلطة بقرية الخياطة بدمياط، عقب الانتهاء من صلاة المغرب، للتنديد بحصار القرية، ورفع المشاركون فيها علامات رابعة مرددين هتافات ضد الجيش والشرطة.

وجاء ذلك على الرغم من الحصار المشدد الذي تفرضه قوات الشرطة والجيش اللتان تطوقان قرية الخياطة من جانبي طريق "دمياط - عزبة البرج"؛ حيث إن القرية جغرافيًا تقع ما بين نهر النيل وبحيرة المنزلة ولا يوجد مخرج لها من الجانبين الآخرين سوى هذا الطريق جنوبًا إلى دمياط وشمالاً إلى مدينة عزبة البرج.

وكانت اشتباكات عنيفة وقعت عقب تشييع جنازة الشاب الذي سقط في اشتباكات الأمن والأهالي مع مسيرة لمعارضي السلطة أمس.

 

وكانت قوات الجيش والشرطة عزلت قرية الخياطة بالكامل، وتم منع أي شخص أو سيارة من المرور والدخول للقرية، كما تم قطع الكهرباء بعد ارتفاع ألسنة اللهب من منزل السيد شهيب وشهرته السيد الأحمر، الذي أحرقه المتظاهرون، مؤكدين أنه هو من قتل "عبده على فرحات، 22 سنة مساء أمس.

 

وامتدت ألسنة اللهب إلى المنازل المجاورة، حيث تم إحراق 3 ورش نجارة، وأصيب ثلاثة أشخاص بجروح طفيفة، ليصل عدد المصابين إلى خمسة؛ كما ألقت قوات الجيش والشرطة القبض على ثلاثة من المتظاهرين.

 

وقال مصدر طبى بدمياط، إنه لا صحة لما تردد عن وقوع قتلى فى الاشتباكات التى تدور حاليًا بقرية الخياطة بين معارضي السلطة والأهالى المناهضين لهم.

 

يأتي ذلك بعد أن وصل إلى مستشفى دمياط التخصصى شخصان مصابان بطلق نارى، وتم إسعافهما وغادرا المستشفى.

 

اقرأ أيضا

سلسلة بشرية للإفراج عن معتقلي قرية الخياطة بدمياط

مسيره لحركة "7 الصبح" بدمياط

أهالي دمياط ينظمون سلسلة بشرية لدعم مرسي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان