رئيس التحرير: عادل صبري 05:58 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

4 سيناريوهات تحدد مصير صباحى بعد الانتخابات

4 سيناريوهات تحدد مصير صباحى بعد الانتخابات

الحياة السياسية

حمدين صباحى المرشح الرئاسى

4 سيناريوهات تحدد مصير صباحى بعد الانتخابات

الأناضول 29 أبريل 2014 08:34

"لن أنسحب من دورى الوطنى أبدا، و لن أتولَّ أى منصب تنفيذي؛ فإمّا موقع بالانتخاب، أو معارضة بناءة و قوية".. بهذه الكلمات حدد المرشح الناصرى حمدين صباحى خلال حوار تليفزيونى فى مارس الماضي، ملامح مستقبله السياسى بعد ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة يومى 26 و27 مايو المقبل، ويراها البعض "محسومة مقدما" لصالح وزير الدفاع المستقيل عبد الفتاح السيسي.

صباحي، المعروف بتاريخه الكبير فى معارضة أنظمة سياسية متعاقبة فى مصر، أعلن فى فبراير الماضي، ترشحه للانتخابات الرئاسية، قبل أن يتقدم بشكل فعلى يوم 19 أبريل الحالى ليكون المنافس الثانى والوحيد الذى نجح فى تقديم أوراق الترشيح بشكل رسمي، بعد السيسي.

 

تاريخه وخوضه السباق الرئاسي، دفع خبراء تحدثوا إلى الأناضول، لتحديد 4 سيناريوهات لمستقبله السياسى فى ضوء الظرف الراهن الذى تمر به مصر.

 

حسن أبو طالب، الباحث فى مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، رأى أن "صباحى يعول على تأييد كتلة من الناخبين، تجعله رقما هاما فى العملية السياسية"، مضيفا أن "صباحى إن خسر الانتخابات، سيتجه إلى تزعم معارضة جبارة، وهذه المعارضة هامة فى إيجاد توازن فى الحياة السياسية".

 

أما سعيد صادق، أستاذ علم الاجتماع السياسى بالجامعة الأمريكية، فحدد احتمالين لمستقبل صباحي، فى ضوء ما وصفه بـ"صعوبة فوزه بالرئاسة"، مبررا ذلك بـ"شعبية السيسى الكبيرة".

 

وأوضح صادق أن "المرشح الناصرى (يقصد صباحي) إما أن يختاره السيسى لشغل منصب سياسي، نائب له أو مستشار، أو أن يشكل تكتلا لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة".

 

وفى حال عرض السيسى على صباحى منصبا سياسيا، فإن رفض الأخير لقبول أى منصب دون انتخاب "يمكن أن يتغير إذا رأى أن الديمقراطية تتطلب ذلك"، بحسب صادق.

 

واستبعد أستاذ علم الاجتماعى السياسى أن تؤدى خسارة صباحى إلى "ظهوره كقائد لموجة ثورية ضد النظام القادم برئاسة السيسي"، مشيرا إلى أن "المجتمع يسعى إلى الاستقرار وصباحى متفهم لذلك".

 

فيما قال مصطفى كامل السيد، أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، إن "فوز صباحى بالرئاسة احتمال وارد، وإن كان ضعيفا، فى ظل رأى عام متقلب".

 

ورجح السيد أن يعمل صباحى من خلال ترشحه للرئاسة وبناء كتلة تصويتية داعمة له، على نشر أفكاره الناصرية، وتكوين تيار مناصر لهذه الأفكار وترسيخ وجودها فى المستقبل.

 

وكان للكاتب الصحفى الناصرى عبد الله السناوى رأى آخر، إذ قال فى مقال بصحيفة الشروق، فى فبراير الماضي، إن "صباحى يدرك ما يتمتع به منافسه القوى المشير السيسى من نسب شعبية تؤهله لحسم الانتخابات من جولتها الأولى على ما تشير استطلاعات الرأى العام".

 وأضاف أن صباحى يخوض الانتخابات لتعزيز القواعد الديمقراطية وأولها حق الاختيار الحر فى صناديق الاقتراع.

 روابط ذات صلة

حمدين صباحي: "السيسي" منافس قوى

بالصور.. حزب الدستور يدعم حمدين صباحى فى انتخابات الرئاسة

حمدين صباحي: لست مثاليًا حتى أتخيّل حيادية الانتخابات

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان