رئيس التحرير: عادل صبري 01:24 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

صباحي: سأمنح كل شاب وفلاح فدان و10 آلاف جنيه

 صباحي: سأمنح كل شاب وفلاح فدان و10 آلاف جنيه

الحياة السياسية

المرشح الرئاسي المحتمل حمدين صباحي

صباحي: سأمنح كل شاب وفلاح فدان و10 آلاف جنيه

متابعات 27 أبريل 2014 04:46

قال حمدين صباحي، المرشح الرئاسي المحتمل،أنه سيمنح كل شاب أو فلاح فدان و10 آلاف جنيه كقرض حسن ميسر ، إذا فاز برئاسة الجمهورية , مؤكدا أن مصر بها كنز بشري،وينبغي استغلال الملايين وتحويله إلى طاقة انتاجية.

 

وأضاف صباحي في حوار له ببرنامج "الصورة الكاملة" على قناة "أون تي في"، إنه لو فاز بالرئاسة سيمنح كل شاب أو فلاح فدان و10 آلاف جنيه كقرض حسن ميسر، بحيث يدار كل ألف فدان كوحدة اقتصادية تعاونية واحدة، حتى يكون مردودها الاقتصادي جيد.

 

واستنكر صباحي استيلاء المحاسيب وأصحاب المال من ذوي النفوذ على مساحات كبيرة من الأفدنة بسعر اقل من ترابها، والأولى أن تذهب تلك الأفدنة لمن يستحقها بما ينعكس على مؤشر التنمية بمصر، موضحًا أن الدولة في تلك الحالة ستلعب دور الممكن وليس المالك.

 

وأردف صباحي أنه حال فوزه، سيعمل خلال 4 سنوات رئاسته، على إقامة عدة مشروعات تفتح باب العمل للنساء والرجال مناصفة، مشيرًا إلى أن الاقتصاديات الأكبر في العالم، تأتي الحصة الأكبر في صادرتها من المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مؤكدًا إنه في وجود حاضنة تمويلية كـ "بنك الصعيد"، وخطة تسويق مناسبة، سيمكن خلق مليون فرصة عمل.

 

وأوضح أن الرهان على التصنيع هو الخيار الأفضل، خاصة وأن مصر صاحبة خبرة طويلة في الصناعات التقليدية التي أهملت بسبب تراجع دعم الدولة لها.

وأشار الى إن هناك تعمد لإفشال شركات القطاع العام في مصر، قائلا أن معظم تلك الشركات المصنفة على إنها خاسرة يمكن تحويلها لشركات ربحية لو خضعت لإدارة رشيدة.

 

وأوضح انه سوف يقوم بإنشاء إدارة مؤسسية يقودها وزير يكون مسئولًا أمام الحكومة والشعب عن شركات القطاع العام في حال فوزه.

 

وأوضح أن شركات القطاع العام الخاسرة تحتاج لأموال في طاقة الدولة تقديمها ومتاحة بموازنة الدولة، ولكن الحكومات المتتالية تراجعت عن تقديم تلك الأموال فيما تنفق الحكومات ببذخ في على ما ليس له علاقة بالمشروعات الإنتاجية.

 

وأردف أن هناك 9 شركات قابضة أثبتت فشلها، وإنها بحاجة لضخ أموال تكفي للحصول على قطع الغيار في المصانع وتوفير المواد الخام اللازمة، مشددًا على ضرورة إعادة الشركات التي صدر فيها قررات نهائية بالخصخصة للدولة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان