رئيس التحرير: عادل صبري 07:46 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

لأول مرة.. الثوار يتحدون أمام الاتحادية ضد التظاهر

لأول مرة.. الثوار يتحدون أمام الاتحادية ضد التظاهر

الحياة السياسية

شباب 6 أبريل

منذ عزل مرسي..

لأول مرة.. الثوار يتحدون أمام الاتحادية ضد التظاهر

محمد سيد 25 أبريل 2014 18:18

أعلن العديد من القوى والحركات الثورية، تكاتفها مع حركة 6 إبريل بجبهتيها أحمد ماهر والجبهة الديمقراطية في فعالياتها لإسقاط قانون التظاهر، حيث تعتزم حركة 6 إبريل وجبهة طريق الثورة، تنظيم مسيرة غدًا من أمام سنترال القبة لقصر الاتحادية مع احتمالية الاعتصام هناك، وذلك من أجل إسقاط القانون والإفراج عن المعتقلين بسببه.

وقال عامر الوكيل المنسق العام لتحالف ثوار مصر، إن التحالف سيشارك في فعاليات الغد أمام قصر الاتحادية لإسقاط قانون التظاهر.

وأوضح الوكيل لـ"مصر العربية"، أنهم أرسلوا بالأمس رسائل لعدد من الشخصيات العامة للتضامن مع الفعاليات، ومنهم من استجاب مثل الدكتورة منال عمر، مفيداً بأن العديد من الشخصيات السياسية ستكتب مئات التغريدات والتدوينات على فيس بوك وتويتر، لمتابعيهم ضد قانون التظاهر، تزامناً مع التظاهرات أمام قصر الاتحادية.

 

من جانبه، قال محمد فوزي المتحدث باسم حركة "تمرد 2" – تحرر- إنهم سيشاركون في التظاهرات غداً أمام الاتحادية، وسيدخلون في اعتصام مفتوح هناك مع بعض القوى السياسية حتى إسقاط القانون والإفراج عن المعتقلين.

وأوضح فوزي أن الحركة كانت ستعقد مؤتمرًا صحفيًا بالأمس، أعلنت عنه للدعوة للحشد يوم السبت 26 إبريل، ولكنهم تلقوا تهديدات بالاعتداء عليهم، وبعدها ألغى المنتدى الثقافي المصري مؤتمرهم بعد ضغوط تعرض لها، متهماً الداخلية بالمسئولية عن إلغاء مؤتمرهم وتهديدهم.

 

وتابع فوزي، أن مصر الآن تعيش في المنظومة التي وضعها حسني مبارك، وينفذها إبراهيم محلب عضو لجنة السياسات بالحزب الوطني ورئيس وزراء مصر الحالي، وهو ما يستدعي التكاتف من كل القوى الثورية.

 

بينما قال محمد كمال عضو المكتب السياسي والإعلامي لحركة شباب 6 إبريل، إنهم ماضون في نضالهم ضد قانون التظاهر بعدة طرق، ومنها إضراب المعتقلين عن الطعام وهم ما تم بالكامل في سجن أبو زعبل، وسيتم تعميمه في باقي السجون، والثاني حملة التوقيعات ضد القانون، مفيداً بأنهم حصلوا على توقيعات جميع الشخصيات السياسية تقريباً .

وأضاف كمال، أن المسار الثالث هو الفعاليات على الأرض ضد قانون التظاهر لإسقاطه، والإفراج عن جميع المعتقلين على إثره.


من جانب آخر، أعلن التيار الشعبي مشاركته في المسيرة التي تنظمها القوى الثورية غداً للاتحادية، موضحاً في بيان له أن مشاركته، لتأكيد أن استمرار التمسك بهذا القانون لا يمثل إلا عنادًا من السلطة لا معنى له، وأن هذا القانون لم يمنع كل مظاهر العنف والفوضى، بل صدر واستخدم بالأساس ضد مسيرات ومظاهرات لمجموعات منتمية لقوى ثورة يناير ويونيو.


فيما وجه عدد من قيادات حركة شباب 6 إبريل، دعوات لحزب الدستور، للمشاركة في فعاليات الغد حتى يقوي من شوكة الثوار، وهو ما قوبل ببيان من حزب الدستور يؤكد فيه دعمه وتضامنه مع مسيرة الاتحادية غداً، مشدداً على حق التظاهر السلمي للجميع دون تقييد.

 

اقرأ أيضًا :

في ذكراها السابعة.. مؤسسو 6 إبريل خلف القضبان 

6 أبريل.. حركة بأربع نكهات

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان