رئيس التحرير: عادل صبري 01:23 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"الوزراء" يكذب رئيس مجلس إدارة الأهرام

الوزراء يكذب رئيس مجلس إدارة الأهرام

الحياة السياسية

حازم الببلاوي، رئيس الوزراء

النجار: ما ذكرته معلومات صحيحة من بيانات الحكومة

"الوزراء" يكذب رئيس مجلس إدارة الأهرام

مصر العربية - متابعات: 03 فبراير 2014 22:36

انتقدت رئاسة مجلس الوزراء برئاسة الدكتور حازم الببلاوي، المقال الذي نشرته جريدة الأهرام اليوم لرئيس مجلس الإدارة، حيث قال البيان:" إذ ترحب رئاسة مجلس الوزراء بطرح وجهات النظر المختلفة حول أداء الاقتصاد المصري بما يثري رؤية الدولة والحكومة لتحسين الأداء الاقتصادي ويعود بالنفع على المواطن، إلا أنها تأمل أن يتم تحري الدقة فيما يتم نشره خاصة من بيانات اقتصادية، فحديث الأرقام لا يحتمل الخلاف في وجهات النظر".

 

وأشار المقال المذكور إلى أن "حزمة المساعدات العربية التي أتيحت للحكومة بلغت 15.9 مليار دولار دفعة واحدة تقريبًا"، والحقيقة أن تلك المساعدات لم تتجاوز في مجموعها 10.93 مليارات دولار فقط، موزعة على النحو التالي: 3.93 مليار دولار في شكل عيني (استيراد وقود)، ومليار دولار منحة (من الإمارات الشقيقة)، و6 مليارات دولار ودائع لدى البنك المركزي.

 

وأضاف البيان :" إن أكثر من نصف تلك المساعدات كانت في صورة ودائع لدى البنك المركزي، أي أنها التزامات على الحكومة المصرية واجبة الرد، وقد استخدمت تلك الحزم في سداد احتياجات مصر المتزايدة من النقد الأجنبي، كذلك هناك في الأفق حزمة مساعدات إماراتية لمشروعات تم الاتفاق عليها بقيمة 2.9 مليار دولار".

 

وأضاف المقال المشار إليه: أن الحكومة استخدمت ما يعادل 60 مليار جنيه أي قرابة 9 مليارات دولار من حساب خاص بوديعة مجمدة منذ حرب الخليج الأولى بالبنك المركزي لتمويل الإنفاق الإضافي في الموازنة العامة للدولة، وحقيقة الأمر أن هذه المبالغ الدولارية قد أضيفت إلى الاحتياطي النقدي للبنك المركزي منذ البداية وتم فقط تجميد المقابل لها بالجنيه المصري دون صرف إلا بإذن من السيد رئيس الجمهورية، ورغبة في الاستفادة من المعادل بالجنيه المصري لرصيد الحساب المذكور والبالغ نحو 9 مليارات دولار دون زيادة في عجز الموازنة، تم استخدام هذا المقابل بالجنيه".

 

وتنفيذا لذلك فقد صدر القرار الجمهوري بالقانون رقم 105 لسنة 2013 بفتح اعتماد إضافي بالموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2013/2014 والذي نص في مادته الأولى على الموافقة على قيام البنك المركزي المصري بشراء رصيد الحساب المذكور البالغ 8.78 مليار دولار، وأن يتم إضافة المعادل بالجنيه المصري ومقداره حوالي 60.8 مليار جنيه لحساب وزارة المالية، وقد وزع هذا المبلغ على النحو التالي:-

1. مبلغ مقداره نحو 29.7 مليار جنيه مصري يستخدم لتنفيذ حزمة من البرامج الاستثمارية والاجتماعية تستهدف تنشيط الاقتصاد المصري وتحسين مستوى المعيشة وتحقيق العدالة الاجتماعية وخلق فرص عمل جديدة.

2. الرصيد الباقي وقدره نحو 31.1 مليار جنيه مصري يستخدم للمساهمة في خفض عجز الموازنة العامة للدولة.

 

كذلك تعرض المقال إلى "ارتفاع الديون الخارجية من 43.2 مليار دولار في نهاية عهد الرئيس السابق إلى 47 مليار دولار في نهاية الربع الأول من 2013، وهكذا فإن رقم الدين الخارجي قد انخفض في نهاية العام ولم يرتفع كما ذهب المقال.

 

وختاما، تهيب رئاسة مجلس الوزراء بالمؤسسات الصحفية، خاصة القومية منها، أن تتحرى الدقة خاصة فيما يتعلق بالأرقام والبيانات وذلك منعا لإثارة البلبلة وخلق مناخ محبط في حين أن الصورة الحقيقية أكثر إشراقا بمراحل، وهو ما يصب في صالح احترام القارئ.

 

من جانبه أكد أحمد السيد النجار، رئيس مجلس إدارة الأهرام، أن ما ذكره في أخر مقال كتبه في جريدة الأهرام الاقتصاد والإرهاب والحريات‏، و‏الخيارات الحرجة من معلومات صحيحة.

 

وأضاف في مداخلة هاتفية للإعلامي جابر القرموطي، في حلقة، أمس الإثنين، من برنامج “مانشيت” قائلا “ماكتبته في مقالي من معلومات مأخوذة نصا من بيانات الحكومة رسميا موضحا أن هناك محاولة من اللف من الحكومة حول الأرقام التي نشرت في المقال ولكنه على علم بصحتها”.

 

وتابع النجار، ” أن الحكومة لم ترد على حجم العجز في الموازنة نتيجة سداد الديون العجز في موازنة الحكومة وصل إلى 380 مليار جنيه، مشيرا إلى إن هذه الحكومة أعادت بناء احتقانات اجتماعية في ظل استمرار الغالبية الساحقة من السياسات الاقتصادية-الاجتماعية التي ثار الشعب ضدها .

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان