رئيس التحرير: عادل صبري 11:21 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"عبد الغني": مبادرة حسان.. "تلبيس"

عبد الغني: مبادرة حسان.. تلبيس

الحياة السياسية

صفوت عبدالغنى

"عبد الغني": مبادرة حسان.. "تلبيس"

محمد أحمد عبدالغنى 02 فبراير 2014 15:13

رد الدكتور صفوت عبدالغني، القيادي البارز بـ"الجماعة الإسلامية"على تصريحات الشيخ محمد حسان، الداعية المعروف، وشقيقه محمود حسان، التي تحدثا فيها عن المفاوضات التd جرت مع قيادات "التحالف الوطني لدعم الشرعية" قبل  فض اعتصامي "رابعة العدوية" و"النهضة" في 14 أغسطس الماضي.

وكان الشيخ محمد حسان قال إنه قاد وفدًا من العلماء لإجراء مفاوضات مع قيادات "التحالف الوطني لدعم الشرعية"، لتجنب فض الاعتصام بالقوة، وضم الوفد بحسب حسان كلاً من الدكتور عبد الرحمن البر، عضو مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين، والدكتور صلاح سلطان، الأمين العام السابق للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وأيمن عبد الغني، القيادي بحزب الحرية والعدالة، وصفوت عبد الغني، القيادي بحزب البناء والتنمية، وإيهاب شيحة، رئيس حزب "الأصالة".

وتحدث الشيخ محمد حسان خلال الفيديو الذي نشره حزب النور، متهمًا التحالف الوطني لدعم الشرعية بمخالفة ما تم الاتفاق عليه خلال تلك المفاوضات، والمتمثلة في "حقن الدماء وعدم فض الاعتصامات بالقوة، وتهيئة الأجواء لمصالحة حقيقية، والإفراج عن جميع المعتقلين بعد 30 يونيو وإسقاط جميع القضايا".

 وكان محمود حسان شقيق الشيخ محمد حسان تحدث أول أمس خلال مداخلة مع قناة "سي بي سي" الفضائية، وأكد مخالفة التحالف الوطني لما تم الاتفاق عليه.

ووصف الدكتور صفوت عبدالغنى ما قاله الشيخ حسان وشقيقه بأنه "تلبيس وإظهار الأمور على غير حقيقتها" خلال مقالة له تحت عنوان" مبادرة الشيخ محمد حسان.. و شهادة للتاريخ"، مؤكداً على أن ممثلي "التحالف" تمسكوا خلال اللقاء بمطالبهم وهى" عودة الرئيس الدكتور محمد مرسي، والدستور، ومجلس الشورى المنتخب".  

وقال عبدالغنى: إن الشيخ حسان أبدى تفهمه لتلك المطالب لكنه أبدى تخوفه من أن المؤسسة العسكرية لن ترضى بهذه المطالب وأنهم لن يستجيبوا لها نهائيًا. وأشار إلى أنه "حاول جاهدًا مع أعضاء التحالف على مدار أكثر من ثلاث ساعات كاملة البحث عن أي حلول أخرى لحل الأزمة ولكن دون جدوى".  

وأضاف، أنه "كان من المنتظر أن يجتمع وفد العلماء برئاسة الشيخ حسان مع المؤسسة العسكرية عقب اجتماعهم مع وفد تحالف دعم الشرعية، بعد التوصل لأي حلول لحل الأزمة لكن أوشك الاجتماع على الانتهاء دون توصل  لأية حلول.

ونوه "طرح بعض الحضور حلاً وسطًا مفاده أن يطرح العلماء في لقائهم المرتقب مع المؤسسة العسكرية مسألة تهيئة الأجواء وذلك لحين إيجاد حل عادل للأزمة".  

وذكر أن تلك التهيئة كانت تتمثل في "الإعلان عن عدم فض الاعتصامات بالقوة، الإفراج عن جميع المعتقلين بعد 30 يونيو وإسقاط جميع القضايا"، وهو الحل الذي أجمع الحاضرون عليه بشرط أن يكون هذا الطرح لوفد العلماء ويمثل وجهة نظرهم.   

وأشار إلى أنَّه خلال اللقاء بين وفد العلماء والفريق أول عبدالفتاح السيسي وزير الدفاع، عرضوا عليهم مسالة تهيئة الأجواء فاشترط المجلس العسكري لعدم فض الاعتصامات بالقوة الشروط الآتية "عدم خروج أية مسيرات من الاعتصام تواجد المعتصمين على الرصيف فقط، فتح الطرق بشكل كامل أمام حركة السيارات، السماح بالتواجد الأمني داخل الاعتصام، فيما رفض نهائيًا مسألة الإفراج عن المعتقلين أو إسقاط التهم عنهم بدعوى أن الأمر بيد القضاء وأنهم لا يصح لأحد أن يتدخل في أعمال القضاء.

 وأضاف، عبدالغني أن "الأمر الأهم" الذي أغفل الحديث عنه الشيخ محمد حسان وشقيقه أن الفريق السيسي شرح لوفد العلماء باستفاضة أن ليس هناك ما يسمى بـ "المشروع الإسلامي"، وأنه  مشروع فاشل، وأنه "شخصيًا لن يسمح نهائيا لأصحاب هذا المشروع الإسلامي أن يتولوا السلطة في مصر، ثم عرض على الشيخ حسان عودة قناة الرحمة الخاصة به فقط وأنه لن يسمح بعودة القنوات الدينية الأخرى لأنها قنوات تحريضية".

 وتابع القيادي بالجماعة الإسلامية: "طلب وفد العلماء لقاء ممثلي التحالف بعد لقائهم مع السيسي وشرحوا لهم ما تم في اللقاء فلم يستحسن أحد من ممثلي التحالف أو يقبلوا بشروط المجلس العسكري الإذعانية واعتبروها مصادرة على مطالب التحالف، وعداء واضحًا وصريحًا للمشروع الإسلامي حتى وإن أتت به الإرادة الشعبية، وإن شروط عدم فض الاعتصام بالقوة هي في حقيقتها فض صريح للاعتصام".

مضيفاً: "قام ممثلو التحالف بمعاتبة الشيخ محمد حسان على حديثه المبهم في مسجد الحصري والذي أوهم الناس (على غير الحقيقة) أن المجلس العسكري استجاب لمطالب وفد العلماء على تهيئة الأجواء وعدم فض الاعتصام بالقوة، ما أثار استياء بعض قيادات التحالف حيث اعتلى بعضهم ( الدكتور صلاح سلطان - الدكتور صفوت حجازي ) منصة رابعة العدوية وأنكرا على الشيخ حسان ما قاله وأكدا على تمسك التحالف بعودة الشرعية كاملة".

اقرأ أيضا:

فيديو..عبدالمقصودتدخل حسان لعبة مخابراتية.. والسيسي في مأزق

حسان يشترط على الجيش لقاء مرسي للتدخل لإنهاء الأزمة

قيادات بـ"التحالف الوطني" ترفض مبادرة "حسان"

البلتاجي: نرفض مبادرة "حسان" لحين عودة "مرسي

http://www.youtube.com/watch?v=i6C9cBWXdlU

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان