رئيس التحرير: عادل صبري 05:46 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

خبراء الكسب: "والي" و"عبيد" حصلا على الملايين من بيع "البياضية"

خبراء الكسب: "والي" و"عبيد" حصلا على الملايين من بيع "البياضية"

وفاء المنوفي 02 فبراير 2014 12:58

قررت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار محمد محمود، رفع جلسة محاكمة عاطف عبيد، رئيس وزراء مصر الأسبق ويوسف والي، وزير الزراعة الأسبق، بتسهيل استيلاء حسين سالم على أرض البياضية، بعد أن استمعت لأقوال الشهود.

 

حيث استمعت المحكمة لأقوال الشاهد عبدالله عبد الرحمن محمد، رئيس اللجنة العليا للاستثمار، الذى أفاد بأنه في 7 مارس لسنة 2000 كان سعر المتر 5600 جنيه للأرض، وأن الباقي من المساحة قدر بـ90 ألف جنيه للقيراط ولكن عند تقديم المحضر الأصلي لرئيس اللجنة العليا للاستثمار السابق في ذلك الوقت، طمس ذلك المحضر وأعيد على أساس القرار الوزاري الصادر رقم 1107لسنة 1995 وتم إعادته للسعر السابق الصادر سنة 1981بما يعني أن "عبيد ووالي" أصدرا قرارهما بالعودة للسعر الأقل لصالح المتهم الهارب حسين سالم لتمكينه من الاستيلاء على أرض البياضية.

وقال الشاهد الثاني عادل عبد الحميد عبد الغني، مسئول بجهاز الكسب غير المشروع: إن المتهمين عاطف عبيد رئيس وزراء مصر الأسبق، ويوسف والي، وزير الزراعة الأسبق، استغلا منصبهما في الدولة بان أصدرا أوامر مباشرة للمرؤوسين بالموافقة على بيع مال عام وهو "محمية أرض البياضية " واعتبارها مالًا خاصًا وهذا قانونًا لا يجوز لأن المحمية هي حق أصيل للدولة وملك للشعب ولا يجوز التصرف فيها.

 

وأكد "عبد الرحمن عزت ومحمد أبو حمر ورفعت الشافعي "، خبراء بلجنة الكسب غير المشروع، في أقوالهم أمام المحكمة، أن عاطف عبيد رئيس وزراء مصر الأسبق ويوسف والي وزير الزراعة تحصلا على انتفاع مالى من أرض البياضية يقدر بملايين الجنيهات مقابل بيعهم لمحمية أرض البياضية لحسين سالم.

 

وأوضحت لجنة الخبراء أن بيع محمية أرض البياضية جرى عن طريق توقيع يوسف والي، وزير الزراعة، على عقد بيع المحمية وقام عاطف عبيد، رئيس الوزراء، باعتماد عملية البيع وذلك يعد مخالفة للقانون لقيامهم ببيع محمية طبيعية تعد مالاً عامًا مملوكة للدولة على أساس اعتبارها مالاً خاصًا مملوكًا للأفراد.

 

بدء جلسة محاكمة "والي" و"عبيد" في "أرض البياضية" 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان