رئيس التحرير: عادل صبري 04:10 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

دعوات لتدخل أممي لوقف "انتهاكات حقوق الإنسان" بمصر

دعوات لتدخل أممي لوقف انتهاكات حقوق الإنسان بمصر

الحياة السياسية

صورة ارشيفية

دعوات لتدخل أممي لوقف "انتهاكات حقوق الإنسان" بمصر

مصر العربية: 31 يناير 2014 15:37

دعت منظمات دولية ومحلية، اليوم الجمعة، المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، إلى التدخل لوضع حد لما أسمته "النزيف المستمر لحالة حقوق الإنسان ، وذلك بعد أسبوع دام من الانتهاكات بحق المتظاهرين فى الذكري الثالثة لثورة 25 يناير، وصدور أحكام بحق متظاهرين وصلت الى السجن"، وذلك بحسب بيان للمنظمات اليوم.

 

ووفقا لما وثقته 8 منظمات حقوقية في بيانها، فإن "الأسبوع الماضي شهد سقوط أكثر من 100 قتيل وألف معتقل، فضلا عن مئات المصابين بطلق ناري مباشر في الوجه".

 

وشهدت الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير ، مواجهات دامية بين الشرطة ومتظاهرين معارضين للنظام السبت الماضي، أسفرت عن مقتل 62 شخصا في القاهرة والجيزة فقط، وإصابة العشرات، بحسب وزارة الصحة.

 

وحذر البيان "من أن استمرار الانقسام في الشارع مع هذا القتل، سيؤدي لاشتعال فتيل الحرب الأهلية، خاصة أن بعض الاهالي باتت تتوعد السلطات الأمنية فى مصر، ثأرا لذويهم المقتولين، في الوقت الذي تغض فيه لجان التحقيق المصرية، والمجلس القومي لحقوق الإنسان (حكومي) الطرف عما يحدث من انتهاكات جسيمة لحقوق الانسان المصري، خوفا من بطش الأجهزة الأمنية".

 

كما انتقدت المنظمات "استمرار السلطات القضائية فى إهدار أسس العدالة الناجزة وسيادة القانون"، مشيرة إلى صدور "العديد من الأحكام بالسجن والحبس بحق المتظاهرين المعارضين للانقلاب العسكري"، بحسب نص البيان.

 

وحذرت المنظمات من خطورة استمرار ما أسمته "النهج الأمني الفج" في التعامل مع المتظاهرين "السلميين"، كما طالبت "بضرورة احترام حق التظاهر السلمي تعبيرا عن الرأي، والإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين، ووقف الحملات الاعلامية التحريضية ضد أنصار الشرعية، وتوفير ضمانات العدالة النزيهة والحق فى محاكمات عادلة"، وفقا للبيان.

 

ووقع علي البيان المنظمة العربية لحقوق الإنسان (لندن)، والتحالف الأوروبي للمصريين من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان (فرنسا)، ومصريون من أجل الديمقراطية (لندن)، و منظمة الحقوق للجميع (سويسرا)، ومؤسسة إنسانية (تركيا )، وجمعية التضامن المصري (تركيا )، ومراقبون لحماية الثورة (مصر)، والمرصد المصري للحقوق والحريات (مصر ).

 

وفي المقابل "تتهم السلطات المصرية، أنصار المعارضة، بارتكاب أعمال عنف ممنهجة، والتظاهر دون تصريح"، وتقول إن "هذا يستدعى التصدي لهم بعنف طبقا للقانون".

أخبار ذات صلة:

مقتل مجند متأثرًا بإصابته في انفجار "البحوث"

صناعة الفرعون .. فن يحترفه المصريون (تقرير مصور)

"طلاب ضد الانقلاب" تطالب بتدخل المنظمات الحقوقية

زوجة الشاطر: حقوق الإنسان في مصر "منتهكة"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان