رئيس التحرير: عادل صبري 07:25 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

وزير الصناعة يزور أمريكا بداية الشهر المقبل

وزير الصناعة يزور أمريكا  بداية الشهر المقبل

الحياة السياسية

منير فخرى عبدالنور وزير الصناعة

وزير الصناعة يزور أمريكا بداية الشهر المقبل

يوسف إبراهيم 29 يناير 2014 12:10

أكد منير فخري عبد النور وزير التجارة والصناعة على أهمية إعادة صياغة العلاقات الاقتصادية والتجارية المصرية الأمريكية وتطويرها خلال المرحلة المقبلة خاصة بعد نجاح عملية الاستفتاء على الدستور.

 

وأشار إلى أنه سيقوم بزيارة للولايات المتحدة الأمريكية خلال النصف الأول من شهر فبراير المقبل على رأس وفد مصري يضم عددًا من أعضاء مجلس الأعمال المصري الأمريكي وغرفة التجارة الأمريكية بهدف دعم وتعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين وخاصة على الصعيدين التجاري والاستثماري.

 

جاء ذلك خلال لقاء الوزير بأعضاء الجانب المصري بمجلس الأعمال المصري الأمريكي حيث تم استعراض آخر الترتيبات الخاصة بالموضوعات التي سيتم مناقشتها خلال زيارة الوزير المرتقبة للولايات المتحدة الأمريكية، إلى جانب وضع الخطط والبرامج اللازمة لتطوير وتوسيع العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتعزيز الاستثمارات المشتركة.

 

وقال الوزير: إن الزيارة تستهدف استعراض أبرز الفرص الاستثمارية بالسوق المصري خلال المرحلة المقبلة والتي يأتي على رأسها مشروع تنمية محور قناة السويس ومشروع المثلث الذهبي واللذان توليهما الحكومة اهتماما كبيرا، إلى جانب مناقشة عدد من الموضوعات الفنية ذات الاهتمام المشترك والتعرف على مقترحات رجال الأعمال الأمريكيين المهتمين بالسوق المصري حول سبل دفع العلاقات الثنائية بين البلدين.

 

وأضاف أنه من المقرر أن يلتقي خلال الزيارة بكل من وزيري التجارة والزراعة والمفوض التجاري الأمريكي، إلى جانب عقد اجتماع موسع بأعضاء غرفة التجارة الأمريكية في واشنطن بحضور نظرائهم من رجال الأعمال المصريين المهتمين بتطوير العلاقات المشتركة بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية.

 

وأشار الوزير إلى أن زيارته للولايات المتحدة الأمريكية لها أهدافها على الصعيد السياسي أيضا والذي لا يمكن فصله عن الصعيد الاقتصادي حيث تستهدف تصحيح الصورة الذهنية الخاطئة لدى بعض المسئولين ومجتمع الأعمال في الولايات المتحدة الأمريكية حول حقيقة الأوضاع في الشارع السياسي المصري، لافتًا إلى أن إقرار الدستور يعد خطوة كبيرة نحو تحقيق الاستقرار ويؤسس لمرحلة جديدة من التعاون الثنائي المشترك بين البلدين وبالتالي جذب المزيد من الاستثمارات.

اقرأ أيضا:

20.4 %نسبة مساهمة فحم الكوك في قيمة الإنتاج الصناعي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان