رئيس التحرير: عادل صبري 01:13 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

التحرير يطرد الشهداء ويستقبل مبارك والعسكر

فى ذكرى ثورتهم..

التحرير يطرد الشهداء ويستقبل مبارك والعسكر

محمد أحمد عبدالغنى 27 يناير 2014 10:41

 ميدان التحريرهو رمزثورة يناير، وكانت تفوح منه رائحة الشهداء الذين رووا بدمائهم كل شبر فى أرجاء الميدان، من أجل "العيش والحرية و الكرامة والعدالة الإجتماعية" بحسب الشعارات التى رفعها المصريون آنذاك فى طليعة 25 يناير يوم تأريخ الثورة..

 

 تأتى ذكرى الثورة هذا العام مختلفة تماماً عن السابق، ففى الوقت الذى كان فيه الميدان مسرحاً لاحتجاجات القوى الثورية ومنبراً للمطالبة بالقصاص للشهداء، واستكمال أهداف الثورة ، كانت الحسرة من جانب شباب الثورة.

يقول عبد الوهاب شعبان أحد الثوار:" نزلت التحرير يوم الذكرى هذا العام لأبحث عن صورة واحدة لشهيد من شهداء الميدان فلم أجد، فميدان التحرير فى الذكرى الثالثة، احتكره بعض الحالمين بالإستقرار كما يعتقدون أنه لن يتحقق إلا على أنغام "تسلم الأيادى" وتأييد السيسى والرقص على دماء الشهداء و التقاط الصور التذكارية من جنودنا البواسل بجوار حسناوات السيسي المفتونين به على حد قوله.

و أضاف شعبان لـ"مصر العربية" أن أبرز المشاهد فى الذكرى الثالثة للثورة، هى غياب صور الشهداء"الورد اللى فتح فى جناين مصر"، التى كانت التميمة السائدة فى ذكرى الثورة فى العامين السابقين، فلم يكن لها وجود، وحلت مكانها صورة الفريق أول عبدالفتاح السيسى، فلم يكن هناك شخص فى الميدان إلا والسيسى يلازمه، ومطالبتهم له بالترشح للرئاسة.

و وافقه فى ذلك صابر عباس أحد المشاركين فى الثورة منذ بدايتها و حتى مقاومة النظام الحالى، قائلاً:" بحثت عن بائع يبع صوراً للشهداء الذين استشهدوا بجوارى يوم موقعة الجمل فى الميدان فلم أجد، بل ردت عليَ سيدة مؤيدة للسيسي بنظرة كدر و ضيق و تهكم قائلةً:"شهداء مين يا ابنى..احنا الثورة الجديدة..انسوا خلاص"

و أشار عباس لـ"مصر العربية" أن الفاجعة لم تكن فى الرقص و طرد صور الشهداء من ميدانهم المليئ بدمائهم فحسب بل و _الكلام له_ أن البعض رفع صوراً أخرى للرئيس الراحل جمال عبدالناصر و السادات  و قيادات العسكر فى دولة قامت فيها ثورة لتبنى نظاماً مدنياً ديمقراطياً أسقطه  العسكر.

 وقال صابر متحسراً:  أما المفارقة و الطامة الكبرى هى وجود صورة الرئيس المخلوع حسنى مبارك فى ميدان التحرير لأول مرة منذ سقوطه فى ذكرى الثورة التى خرجت لإسقاطه، مشيراً أنه لم يتبق إلا وجود مبارك نفسه فى الميدان ليحتفل بذكرى الثورة و دماء الشهداء فيها.

و تابع:" وكأن ثورة لم تقم..لكننا مستمرون فى صمودنا أو مجاورون للشهداء".

 


الثورة في 100 ثانية

http://www.youtube.com/watch?v=A8U-rwOG0jM

الكراسي الموسيقية .. لعبة 3 سنوات من الثورة (تقرير مصور)

http://www.youtube.com/watch?v=mnEDKfj3Lno

اقرأ أيضا:

التحرير-أمنجية-طلبوا-منا-الرقص&catid=23:&Itemid=167">"مصابو الثورة" : منظمو احتفالات "التحرير" طلبوا منا الرقص

التحرير-وتفتيش-ذاتي-للمارة&catid=23:&Itemid=167">لليوم الثاني.. غلق "التحرير" وتفتيش ذاتي للمارة

التحرير-يهتف-لـ-السلطة&catid=27:&Itemid=147">لأول مرة في ذكرى ثورة يناير..ميدان التحرير يهتف لـ"السلطة"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان