رئيس التحرير: عادل صبري 04:56 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

أحزاب وقوى مدنية ترحب بـ"الرئاسة أولا"

أحزاب وقوى مدنية ترحب بـالرئاسة أولا

الحياة السياسية

صندوق انتخابات

أحزاب وقوى مدنية ترحب بـ"الرئاسة أولا"

أحمد محمد 26 يناير 2014 17:57

أعلنت أحزاب وقوى سياسية عن ترحيبها بقرار الرئيس المؤقت عدلي منصور، اليوم  بتعديل خارطة الطريق، وإجراء الانتخابات الرئاسية أولا، قبل البرلمانية.

 

رحب  حزب "المصريين الأحرار"، بقرار منصور، وقال في بيان حصلت عليه "مصر العربية": "إن اتخاذ مؤسسة الرئاسة لهذا القرار جاء استجابة للظروف الاستثنائية التي تعيشها مصر في حربها على الإرهاب، ووقوفها أمام مخططات بعض الأطراف الخارجية التي تمول مخططات إثارة العنف.

 

القرار يؤكد استجابته لمطالب القوى السياسية بضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية أولاً: لتقليل الفترة الانتقالية وتأجيل الانتخابات البرلمانية للحفاظ على وحدة وتماسك القوى التي تستعد لخوضها فى هذه الفترة التي تتطلب تضافر كافة الجهود الوطنية المخلصة لكسر شوكة الإرهاب".

 

 وأكد أن وجود رئيس منتخب سيحسم كثيرًا من الأمور في الداخل والخارج بالنسبة للدولة المصرية.

 

وأشار الحزب إلى أن الأيام تتطلب تكاتف كافة القوى والأحزاب السياسية للالتفاف حول مرشح قوى يحقق أهداف الثورة المصرية، "عيش ،حرية ،عدالة اجتماعية، كرامة إنسانية "، حتى لا يتكرر سيناريو الانتخابات الرئاسية الماضية وتتفتت أصوات الكتلة المدنية بين عدد من المرشحين".

 

وأضاف أن ذلك يستدعي العمل بشكل جماعي والنظر للمصلحة العليا للبلاد، وأن تتم الانتخابات في جو ديمقراطي يكفل المنافسة الشريفة لكافة الراغبين في خوض غمارها".

 

في تعليقه، قال المهندس حسام الدين علي المتحدث الإعلامي باسم حزب المؤتمر الذي يترأسه محمد العرابي أن "كلمة منصور كانت قصيرة وعملية ومحددة، وتعكس رغبه أغلب القوى السياسية، والحزبية، والنقابية.

 

استطرد حسام علي في تدوينه له على موقع تويتر قائلا: "إن الأثر الإيجابي لتقديم الانتخابات الرئاسية أولا سيجني الاستفادة من حالة التوحد الحالية بين مختلف القوى السياسية مما سينعكس، إيجابيا على الوضع الأمني والاقتصادي".

 

وأضاف أن تأجيل الانتخابات البرلمانية؛ لتكون أخر الخطوات بما تحتويه من تنافس كبير بين الأحزاب قد لا يكون مناسبًا، ومصر الآن تواجهه الإرهاب، وتوشك أن تنتصر عليه".

 

أشاد حسام مؤنس، المتحدث باسم التيار الشعبي، في حسابه على "تويتر" بالقرار، قائلا :"تحية لقرار المستشار عدلي منصور بإجراء الانتخابات الرئاسية أولا الذي كان التيار الشعبي منذ إصدار الإعلان الدستوري أول من دعا له".

 

وأضاف أنه آن أوان إعلان المرشحين ووضوح المواقف.

 

 واعتبر انتخابات الرئاسة المقبلة خطوة جادة وفاصلة على طريق وصول الثورة للسلطة، موضحًا أن "الضمانة الوحيدة لبدء تحقيق أهداف الثورة أن تكون في موقع السلطة في مواجهة محاولات إجهاضها وتشويهها وسرقتها."

 

وعلى المستوى الإجرائي قال مصطفى بكري، البرلماني السابق: "بعد أن حسم الرئيس منصور الأمر، وقرر الاستجابة لمطلب القوى السياسية والمجتمعية، سوف تجتمع اللجنة العليا للانتخابات، لإقرار الجدول الزمني للترشح وفتح باب الترشح، بعدها تصدر التعديلات على قانون مباشرة الحقوق السياسية".

 

خيارات الترشح للرئاسة في وجود السيسي (تقرير مصور)

http://www.youtube.com/watch?v=cyMtyPbpsoM

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان